أرامكو تعتزم شراء المزيد من مصافي النفط الأمريكية وفض شراكة شل

كشفت شركة “أرامكو” النفطية عن اعتزامها شراء المزيد من محطات التكرير والكيماويات في الولايات المتحدة، بهدف توسيع وجودها في أكبر سوق للطاقة في العالم، جاء ذلك بعدما باتت المالك الوحيد لأكبر مصفاة بترول أمريكية (بورت آرثر).

وتنوي ” أرامكو” فض شراكتها مع شركة “شل الأمريكية” عبر حل مشروعهما “موتيفا”، بعد شراكة دامت نحو 20 عاما، أورثت كلا منهما مصافي تكرير ومحطات بنزين مملوكة بالكامل في الولايات المتحدة.

ونقلت “رويترز” عن خمسة أشخاص مطلعين، طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم لـ “حساسية الأمر”، أن مسؤولون من شركة التكرير السعودية (ذراع أنشطة المصب لأرامكو) أبلغوا العاملين بشراء مزيد من الأصول ما إن يكتمل تقسيم موتيفا، دون أن يحددوا الأهداف المحتملة لهذا الاستحواذ.

وأضافت المصادر: “أن فض مشروع التكرير العملاق يضع حدا لعلاقة غالبا ما شابها الاضطراب بين أرامكو وشل، عملاقي الطاقة في العالم”.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > موقع ماب نيوز الاخباري