حاملة طائرات صينية تتجه للمحيط الهادئ

في خطوة قد تنذر بمزيد من التوتر بين الصين والولايات المتحدة، انطلقت حاملة الطائرات الصينية الوحيدة صوب المحيط الهادئ للمرة الأولى، وسط توتر في العلاقات بين بكين وواشنطن بسبب تايوان.

وقالت صحيفة “غلوبال تايمز” الصينية، الأحد، إن عملية إبحار حاملة الطائرات خارج مياه بحر الصين هي الأولى للسفينة التي صنعت في الاتحاد السوفياتي السابق، واشترتها الصين وبدأت بتشغيلها في سبتمبر 2012.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة أن أسطولا بحريا يضم حاملة الطائرات “لياوننغ” اتجه نحو غرب المحيط الهادئ، يوم السبت، لتمارين مقررة في أعالي البحار.

وبحسب ما نقلت فرانس برس، لم تعرف مدة التمارين التي ستشارك فيها حاملة الطائرات الصينية، كما لم يجر تحديد خط سير الأسطول.

وكانت لياوننغ راسية في داليان في شمال شرق الصين، ويرتقب أن تتوجه إلى المحيط الهادئ عبر الجزر التي تفصل تايوان عن جنوب اليابان.

وأوردت صحيفة “ساوث تشاينا مورننغ بوست”، الصادرة في هونغ كونغ، أن الأسطول الصيني يضم حاملة الطائرات وسبع سفن تضم ثلاث مدمرات مزودة بصواريخ وثلاث فرقاطات وسفينة تموين.

وتبحر حاملة الطائرات الصينية وسط أجواء مشحونة بين الولايات المتحدة والصين، على إثر اتصال هاتفي بين الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، ورئيسة تايوان، تساي إينغ وين، في خطوة اعتبرها بكين بمثابة ابتعاد أميركي عن سياسة الصين الواحدة.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > موقع ماب نيوز الاخباري
حاملة طائرات صينية تتجه للمحيط الهادئ,