نظرة يا وزير العمل.. مواليد المملكة يصرخون

أثار تطبيق قرار مجلس الوزراء المتضمن فرض #رسوم مالية على المرافقين للعاملين #الوافدين في القطاع #الخاص بالمملكة والذي بدأ وزير العمل مفرج #الحقباني تطبيقه في الأول من يوليو عام 2017 جدلا كبيرا في #المملكة.

وكان مجلس الوزراء السعودي وافق على برنامج الحكومة بإقرار رسوم وضرائب على الوافدين وذويهم، وذلك في إطار برنامج التوازن #المالي، وتضمن القرار فرض 100 ريال رسم شهري على كل مرافق، ليكون المجموع سنويًا 1200 ريال، تستوفيها السلطات #السعودية لدى تجديد بطاقة المقيم.

ومن المقرر أن يتضاعف المبلغ بعد عام، حتى يصل في يوليو 2020، إلى 400 ريال في الشهر، وبواقع 4800 ريال في العام.

فبينما وصف فيه فريق من المواطنين القرار بالحكيم الذي يصب في مصلحة #الوطن والمواطن حيث تمنى هذا الفريق أن تكون “#السعودية للسعوديين”؛ رأى فريق أخر أن القرار فيه إجحاف كبير بحقوق الوافدين وله أثار سلبية قد تضر بالاقتصاد القومي.

ومع هذا الجدل الكبير الذي شهده المجتمع السعودي منذ ما يقرب من شهرين ارتفعت في الآونة الأخيرة أصوات مواطنين سعوديين داعيين وزير العمل الدكتور مفرج #الحقباني بالحد من أثار هذا القرار والتخفيف منه حيث طالبوه بإعفاء مواليد المملكة العربية السعودية من الرسوم المفروضة على الوافدين.

ووجه الوافدون الذين ولدوا في السعودية رسالة إلى «الحقباني» قالوا فيها: “نحن أبناء هذا الوطن ولا نعرف وطنا سواه ونريد أن نعامل هكذا”، وهو الأمر الذي أيده بعض #المواطنين الذين أعربوا عن تضامنهم ودافعوا عن هذه الفئة قائلين إن الإقدام على استثناء مواليد المملكة من دفع رسوم الوافدين، من شأنه أن يكون له إيجابيات، كبيرة تسهم في تقدم #الاقتصاد.

وأضافوا أن مواليد السعودية لا يقلوا انتماء عن المواطنين السعوديين فهم وُلدوا في هذا الوطن وتعلموا فيه، واكتسبوا لهجته وثقافته، فهم يحبونه ويدافعون عنه، ليس لشيء سوى لأنها الأرض التي ينتمون إليها منذ أن عرفوا هذه الحياة .

فهل يستجيب وزير العمل لمطالبهم ويستثنيهم من رسوم الوافدين أم يتركهم يواجهون مصيرهم.. نظرة يا وزير #العمل!

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > موقع ماب نيوز الاخباري