صحة أسنانك خلال الحمل مفيدة لطفلك

ينبغي على المرأة الحامل تكثيف العناية بالصحة العامة وخاصة الأسنان، وإذا كنتِ تواجهين تجربتك الأولى في الحمل، أو أنجبتِ في السابق دون الاهتمام بمتابعة صحة أسنانك وعنايتها، فعليك إتباع النصائح التالية.

وكشفت العديد من النساء أنه في بداية الحمل ظهرت لديهن حساسية مفرطة في الأسنان واللثة، وهي ظاهرة شائعة رغم عدم التطرق إليها كثيراً، إذ أن حساسية الأسنان واللثة تنبع من كمية الهرمونات في الجسم، وبسبب زيادة تدفق الدم خلال هذه الفترة.

وأثناء أشهر الحمل التسعة (وحتى بعده ذلك) يكون للجسم هدفاً واحداً، وهو تغذية الجنين وضمان تطوره السليم، حتى وان قام بذلك على حساب صحتك أنتِ، لذلك عليك الاهتمام بشكل أكبر بصحتك.

فإذا شعرت بحساسية شديدة في الأسنان، فمن المحتمل أنها قد تكون إشارة لحملك وحان الوقت للتأكد، ويجب الأخذ بعين الاعتبار، أنه وخلال الدورة الشهرية وأحيانا أثناء فترة التبويض، قد تكون الأسنان حساسة أيضاً.

من المهم جدا عدم إهمال صحة الأسنان والعلاج خلال فترة الحمل، لأنه بهذه الفترة بالذات تكون الأسنان واللثة أكثر حساسية ومعرضة للأمراض، مثل: نزيف اللثة والحساسية والليونة والتي هي جزء من أعراض المرض المسمى “مرض اللثة للمرأة الحامل”، وقد تتسبب كثرة إفراز الهرمونات في أجساد بعض الحوامل بإعاقة عمل الجسم.

وتعاني بعض النساء الحوامل من غثيان الصباح ولا يستطعن تنظيف الأسنان بالفرشاة لأنه قد يشجع هذا الأمر على التقيؤ، وفي هذه الحالة حاولي تغيير معجون الأسنان أو إيجاد غسول فم مناسب والذي قد يقلل من الحاجة إلى التقيؤ.

عند التقيؤ يخرج الحمض الذي يؤذي طبقة المينا الموجودة على الأسنان (Enamel). لذا، تأكدي من تنظيف الفم بالماء بعد التقيؤ مباشرة وبعد ساعة أيضاً، نظفي أسنانك بالفرشاة بلطف حتى لا تلحقي ضرر إضافي بمينا السن ولا تتغاضي عن استخدام غسول الفم.

اعتني بأسنانك يومياً من خلال تنظيفها بالفرشاة والخيط الطبي لتنظيف الفراغات الموجودة بين الأسنان، بالإضافة إلى غسول الفم اليومي المناسب، فالفرشاة والخيط لوحدهما غير كافيين، ولن تصل عملية التنظيف لما يزيد عن 25% من أجزاء الفم والأسنان وبإضافة الغسول الملائم فأنت ستحققين نظافة كاملة بنسبة 100%.

عادة من المفضل تجنب علاج الأسنان في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، إذ قد توجد بعض العلاجات التي قد تضر بالجنين، ويجب استشارة الطبيب وأخصائية الأسنان حول هذه العلاجات.

تبدأ جذور الأسنان لدى الجنين بالنمو بالشهر الثالث من الحمل، لذا من المهم الحفاظ على تناول الأطعمة الغذائية الصحية التي تدعم نمو أسنان وعظام قوية، وتذكري بأنه إذا شعرت بأي تغيرات في الأسنان أو اللثة خلال فترة الحمل، عليكِ زيارة طبيب أسنانك لإجراء فحص روتيني.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > موقع ماب نيوز الاخباري
صحة أسنانك خلال الحمل مفيدة لطفلك,