وفاة نحات سنغالي بدأ حياته كأخصائي للعلاج الطبيعي

توفي النحات السنغالي الشهير عثمان سو، أمس الخميس، في دكار، عن عمر ناهز 81 عاماً، بعدما اشتهر كأحد الشخصيات البارزة في الفن المعاصر، وكان أول أفريقي يُنتخب لعضوية الأكاديمية الفرنسية للفنون الجميلة المرموقة.

وبحسب “سكاي نيوز”، عُرف سو بنحته لتماثيل ضخمة لأجساد بشرية تعبر عن مصارعين من النوبة اجتذبت أكثر من ثلاثة ملايين زائر عندما عرضت على جسر الفنون في العاصمة باريس عام 1999، ونحت سو التماثيل التي تصور أجسام المصارعين الضخمة مفتولة العضلات من طين بلون الصدأ احتفظ بخلطة مكوناته سراً.

وأكدت فرانسواز مونا، مؤرخة للفن في باريس، أنها تضعه في مصاف أعظم النحاتين في العالم مثل أوغوست رودان، قائلة: “لقد غير حقاً من مسار تاريخ النحت المعاصر”، وبعد أن تدرب ليصبح أخصائياً في العلاج الطبيعي لم يبدأ سو عمله كفنان متفرغ قبل أن يبلغ سن الخمسين.

وأضافت مونا أنه كان أفريقياً لكن تماثيله كانت عالمية، مشيرة إلى أنه ظل يعمل حتى قبل وفاته بشهر.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > موقع ماب نيوز الاخباري
وفاة نحات سنغالي بدأ حياته كأخصائي للعلاج الطبيعي,