اعتصام عمال وكمسارية السكة الحديد بالإسكندرية لصرف إضافي الراتب

اعتصم العشرات من عمال وكمسارية هيئة السكك الحديدية في محطة مصر بالإسكندرية، الإثنين، تزامنًا مع اعتصام عمال السكك الحديدية، الذي كان مقررًا في القاهرة، الإثنين، للمطالبة بإضافي الراتب الذي قالوا إن الوزير صدّق عليه منذ فترة ولم يتم صرفه إلى الآن.

وطالب المتظاهرون بدمج قطاع المسافات الطويلة مع القصيرة، بحيث تصبح كلها قطاعًا واحدًا قائلين: إن هناك تفرقة بين قطاع قطارات السفر وقطارات أبو قير، وإن العمل أثبت أن دمج القطاعين في مصلحة المواطن والعامل والكمساري، بحيث يصبح أي كمساري قادرًا على العمل في أي قطاع.

وهدد المتظاهرون بقطع طريق السكك الحديدية الواصل بين قطارات القاهرة والإسكندرية، وتسبب التظاهر في تأخير وصول ومغادرة بعض القطارات، مثل قطار رقم «912» الذي كان مقررًا قيامه في الثانية عشرة ظهرًا من رصيف محطة الإسكندرية، لكنه غادر بعد الواحدة.

وأعلن المتظاهرون استمرار اعتصامهم لحين الاستجابة لمطالبهم، حيث تفاوضت مجموعة منهم مع عدد من المسؤولين في الهيئة لبحثها.

وأعطى العاملون بهيئة سكك حديد مصر الحكومة مهلة 48 ساعة لتنفيذ مطالبهم.

هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه.
iNewsArabia.com > سياسة > المصري اليوم | سياسة
اعتصام عمال وكمسارية السكة الحديد بالإسكندرية لصرف إضافي المرتب,