«الداخلية»: إخلاء سجن بورسعيد ونقل متهمي «المجزرة» لـ«راحة المواطنين»

قال مصدر أمني مسؤول بوزارة الداخلية إنه في إطار حرص وزارة الداخلية على توفير الأمن، للمواطنين خاصةً المقيمين بمنطقة سجن بورسعيد، ونظراً لما شهدته الفترة الأخيرة من أحداث انعكست آثارها على راحة وأمان مواطني المدينة المقيمين بمحيط السجن، قررت الوزارة نقل السجن من موقعه. وأضاف المصدر في تصريحات صحفية، الأحد: «بدأت وزارة الداخلية في نقل 39 من المتهمين في أحداث مباراة الأهلي والمصري إلى سجون خارج المدينة، وسيتم نقل باقي السجناء تباعاً، وفق خطة تم إعدادها تمهيداً لإخلاء السجن على أن يتم إنشاء سجن جديد في موقع مناسب». وأشار إلى أن وزارة الداخلية تؤكد حرصها على توفير عوامل الأمن والسكينة للمواطنين، والعمل على ما يحقق راحتهم. وهاجم العشرات مديرية أمن بورسعيد بزجاجات المولوتوف وأحرقوا سيارتي شرطة كانتا أمامها، صباح الأحد، بعد تأكد ترحيل المتهمين في قضية «مجزرة بورسعيد» إلى مكان مجهول في ساعة متأخرة من مساء السبت. ورشق المحتجون مبنى المديرية بالحجارة والزجاجات الحارقة في محاولة لاقتحامه، فيما ردت قوات الأمن بإلقاء قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم، ومازالت الاشتباكات مستمرة وسط محاولات من مديرية الأمن للدفع بتعزيزات من الأمن المركزي لحماية المقر. ومن المقرر أن تنطق محكمة جنايات بورسعيد بالحكم على المتهمين في مجزرة استاد النادي المصري يوم 9 مارس الجاري، بعدما أحالت في الجلسة السابقة أوراق 21 متهما إلى مفتي الجمهورية لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامهم.هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه.
iNewsArabia.com > سياسة > المصري اليوم | سياسة
«الداخلية»: إخلاء سجن بورسعيد ونقل متهمي «المجزرة» لـ«راحة المواطنين»,