«الوسط»: فيديو «الزند» «حالة تلبس بالاستقواء بالخارج توجب رفع الحصانة عنه»

شن المهندس حاتم عزام، نائب رئيس حزب الوسط للشؤون الخارجية، هجوما شديدًا على المستشار أحمد الزند، رئيس نادى القضاة، وقال إن فيديو الزند، المتداول على مواقع التواصل الاجتماعى هو حالة تلبس صريح بالاستقواء بالخارج، يستدعى رفع الحصانة عنه، مشيرًا إلى المجتمع المصرى كله غير راض عن تلك التصريحات، وهو ما أكده بيان جبهة الضمير، بأن هناك تصريحات واضحة صدرت عن الزند تستوجب المساءلة القانونية.

وأوضح عزام، فى مداخلة تليفونية على قناة المحور، مساء أمس الأول، أن الهيئة البرلمانية لحزب الوسط طالبت أعضاء السلطة القضائية بمشاركة مجلس الشورى فى مناقشة قانون السلطة القضائية، منوها بأنه من علامات احترام السلطة القضائية «إذا وجدنا فسادا فيها نسارع لإصلاحه، إذا لم يقم القائمون عليها بذلك».

وتابع: «كنا نتوقع من السلطة القضائية المبادرة بإصلاح نفسها داخلياً، لكن هذا لم يتم على مدار عامين، بالعكس وجدنا البعض من القائمين على السلطة القضائية يسكتون على فساد البعض منهم، وكأنهم فوق القانون وفوق العدالة».

وشدد على أن الممثل الشرعى الوحيد للسلطة القضائية هو المجلس الأعلى للقضاء، وأن نادى القضاة هو مجرد ناد اجتماعى.

فى سياق متصل، ذكر نائب رئيس حزب الوسط، فى بيان أصدره الحزب، أمس، أن عملية إصلاح مؤسسات الدولة لها تبعات ويتحتم على السلطة أن تتحمل تبعات هذا الإصلاح، وأن أى تقصير فى هذا هو تقصير فى حق الشعب والثورة والقانون.

وأضاف أن الحديث عن إصلاح السلطة القضائية مطلب من أيام مبارك كان يصدر عن القضاة المستقلين، ومن مطالب الثورة، وكل القوى السياسية ومجلس الشعب المنتخب بإرادة من 30 مليون مصرى، واستطرد: «وما إن بدأ الحديث عنه فى الجلسات العامة حتى تم التعدى من السلطة القضائية على السلطة التشريعية، وكأنه عقاب».

هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه.
iNewsArabia.com > سياسة > المصري اليوم | سياسة
«الوسط»: فيديو «الزند» «حالة تلبس بالاستقواء بالخارج توجب رفع الحصانة عنه»,