«حمزاوي»: واشنطن حليف استراتيجي لـ«الإخوان» وتستخف بالمعارضة

قال الدكتور عمرو حمزاوي، عضو جبهة الإنقاذ الوطني، إن واشنطن تستخف بالمعارضة والقطاعات الشعبية الرافضة للوضع الحالي. وأضاف: «واشنطن حليف استراتيجي للإخوان ورهانهم عليه، وتسهم في صناعته».

وقال «حمزاوي»، في بيان، الأحد: «واشنطن تنحاز للإخوان وتستخف بالمعارضة وبالقطاعات الشعبية الرافضة للأوضاع الحالية، وتتجاهل حين تروّج لديمقراطية الإخوان قيم الديمقراطية الأمريكية التي تستند إلى سيادة القانون والحرية وحقوق الإنسان وتداول السلطة».

وأضاف: «واشنطن حليف الإخوان الاستراتيجي ورهانها عليهم، وتسهم السفارة الأمريكية في القاهرة في صناعته والترويج له بانطباعات زائفة، والإخوان يحمون المصالح الأمريكية بفاعلية ويوظفون صمت واشنطن عن نواقص التحول الديمقراطي والقواعد غير العادلة للعملية السياسية للمزيد من الضغط على المعارضة والمضي قدماً في السيطرة على الدولة».

وأشار إلى أن «واشنطن تضع مكتب الإرشاد وقيادات حزب الحرية والعدالة في ذات المكان الذي شغلته نخبة حكم الرئيس السابق، وتتوقع من الإخوان الإسهام الإيجابي في حماية مصالحها المتمثلة فى أمن إسرائيل وإمدادات النفط وتأمين قناة السويس ومواجهة الإرهاب والعلاقات الاقتصادية والتجارية الجيدة».

كان الرئيس محمد مرسي استقبل، الأحد، وزير الخارجية الأمريكية، جون كيري، بمقر رئاسة الجمهورية في مصر الجديدة، وجرى خلال اللقاء التطرق إلى العديد من الموضوعات وعلى رأسها العلاقات الثنائية بين القاهرة وواشنطن، وتطورات الوضع الاقتصادي، وسبل دعم الاقتصاد المصري للعبور من أزمته الراهنة، كما تم بحث العديد من الملفات الدولية والإقليمية، ومنها الملف السوري وتطورات الأوضاع هناك.

وبدأ «كيري» زيارته إلى القاهرة، السبت، في إطار جولته بالمنطقة، والتقى مع محمد كامل عمرو، وزير الخارجية، والدكتور نبيل العربي، الأمين العام لجامعة الدول العربية، وعددًا من قيادات وشخصيات من أحزاب المعارضة، إلى جانب رجال أعمال وممثلين للأحزاب السياسية والمجتمع المدني.

هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه.
iNewsArabia.com > سياسة > المصري اليوم | سياسة
«حمزاوي»: واشنطن حليف استراتيجي لـ«الإخوان» وتستخف بالمعارضة,