تعزفها الأوركسترا التشكيلية بمهرجان أبو ظبى العاشر.. القصيدة الشرقية لبشارة الخورى

يشهد الحفل الختامى لمهرجان أبوظبى فى دورته العاشرة، يوم 26 مارس القادم عرضين استثنائيين يجمعان أصالة الشرق والغرب معاً فى حفل واحد فى فندق قصر الإمارات بأبوظبى، حيث يُعرض ولأول مرة عالمياً بتكليف حصرى من المهرجان، آخر أعمال الموسيقار والملحن والشاعر الفرنسى اللبنانى الأصل بشارة الخورى، "القصيدة الشرقية" تعزفها الأوركسترا التشيكية الفلهارمونية، يليه الباس باريتون برين تيرفل المعروف بأدائه الملهَم والحاصل على جوائز الغرامى، وكلاسيكال بريت، وغراموفون.

يعرض الجزء الأول للأمسية الختامية لمهرجان أبوظبى العاشر لعام 2013 "القصيدة الشرقية" التى تعتبر واحدةً من روائع أعمال الشاعر والمؤلف الموسيقى بشارة الخورى، صاحب المنجز المتضمّن أكثر من 90 عملاً سيمفونياً وأوركسترالياً

قدّمتها حول العالم، كبريات فرق الأوركسترا العالية كالأوركسترا الوطنية

الفرنسية، وأوركسترا لندن السيمفونية، وأوركسترا كولون، وغيرها، فى مناسبات واحتفالات عالمية أبرزها سال بلييل، وبربيكان، ودار الأوبرا فى القاهرة، وآسبن.

ويأتى الجزء الثانى ضمن الأمسية، ليسدل الستار على النسخة العاشرة لمهرجان أبوظبى بمسك الختام مع صوت الباس باريتون الأشهر عالمياً من مقاطعة ويلز البريطانية برين تيرفل، ترافقه السوبرانو الروسية المتألقة فيكتوريا ياستريبوفا من مسرح مارينسكى.

واشتهر برين تيرفل بحضوره القوى على المسرح، وأدائه الجذاب والفريد للأعمال الموسيقى العالمية، حيث سيمزج برين أعمالاً من برودواى، بأعمال أخرى لبوتشينى، وبيرنشتاين، وموزارت، وغريشوين مع فاغنر، فضلاً عن شهرته فى تجسيد موسيقى فيجارو، وفالستاف، ووتان.

iNewsArabia.com > ثقافة > دنيا التكنولوجيا
تعزفها الأوركسترا التشكيلية بمهرجان أبو ظبى العاشر.. القصيدة الشرقية لبشارة الخورى,