اليوم.. انطلاق فعاليات الموسيقى والباليه والأوبرا وروائع شكسبير

يُقدم الأسبوع الأول من مهرجان أبوظبى ،2013 الذى يقام تحت رعاية معالى الشيخ نهيان مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، ويحتفل هذا العام بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيسه، مجموعة مهمة من العروض الفنية حيث تنطلق فعاليات بداية من اليوم وحتى 26 الشهر الحالى، حيث يحفل برنامج المهرجان المتنوّع بـ 29 إنتاجاً فنياً رائعاً وأكثر من 100 فعالية تقام فى جميع أرجاء الدولة وتستمر طيلة 28 يوماً.

ويشهد المهرجان فى دورته الجديدة إقبالاً واسعاً من الجمهور للحصول على تذاكر الحضور والتمتع بمجموعة من أروع البرامج الفنية والثقافية على مدى ثلاثة أسابيع بمشاركة كوكبة لامعة من كبار الفنانين والموسيقيين المبدعين، ويشتمل برنامج المهرجان على العديد من العروض الفنية واللقاءات الثقافية والندوات الحوارية، وأمسيات الباليه والجاز، ومعارض الفنون التشكيلية وغيرها، ما يؤكد مكانته المميزة كمنارة رائدة للفن والموسيقى على الساحة العالمية انطلاقا ًمن العاصمة أبوظبى.

وحول أبرز فعاليات الأسبوع الأول للمهرجان قالت السيدة هدى الخميس كانو، المؤسس والمدير الفنى لمهرجان أبوظبى: "نواصل فى الدورة الجديدة من مهرجان أبوظبى المضى وفق التزامنا الراسخ بتقديم فعاليات وبرامج هامة إسهاماً فى إثراء الرواية الثقافية ومن الأعمال الهامة عروض لنصوص خالدة للمؤلف الشاعر الكبير ويلم شكسبير، وورش العمل لأبنائنا الطلبة، مروراً بالعروض الموسيقية والفنية المميّزة، ووصولاً لمعارض الفنون التشكيلية الأكثر تميزاً، والتى تحتفى بمنجز ثلاثة أجيال من الفنانين الإماراتيين، إلى جانب كونها تسعى لإبراز منجز 25 عاماً من الإبداع العربى، إضافةً إلى فعاليات "يوم المواهب الشابة" لمواصلة غرس روح التميّز والتنافس المبدع بين الطلبة، وتحفيز الإلهام لدى الجيل القادم من الموسيقيين والفنانين الشباب فى الإمارات".

وتابعت: "إن مهرجان أبوظبى مهرجان الفكرِ، يُعلى قيمَ التسامحِ والانفتاحِ والحوار، بل هو ملتقى الأفكار النيّرة، الساعية إلى الابتكار، والتجديد الفنى ترسيخاً للمكانة والريادة الثقافية التى تحتلها دولة الإمارات وعاصمتها أبوظبى".

وتنطلق فعاليات مهرجان أبوظبى 2013 يوم الثالث من مارس بالمشاركة المتجددة لمؤسسة جلوب إديوكيشن فى شكسبير جلوب للعام الثالث على التوالى، فبعد النجاح المميز لعروض روائع شكسبير "ماكبث" فى 2011، و"حلم ليلة فى منتصف الصيف" فى 2012، تعود غلوب إديوكيشن فى شكسبير غلوب هذا العام بعرض إضافة للعرض المبهر " روميو وجولييت" يومى 3 و4 مارس فى مسرح أبوظبى بكاسر الأمواج، والذى يتيح لطلبة المدارس والشباب التعرف على روائع أعمال الروائى الإنجليزى الخالد شكسبير، عبر عمل مسرحى كلاسيكى يمنح مشاهديه معايشة تجربة مسرحية غنية ومناسبة لجميع الأعمار، كما تقدم جلوب إديوكيشن فى شكسبير غلوب ورش عمل للطلبة فى المدارس والجامعات بدايةً من الثالث من مارس، لتسليط الضوء على الفن الشكسبيرى البديع وروحه الحية فى التراث الفنى والأدبى الإنسانى المعاصر.

ويقدم المهرجان يوم 9 مارس فعالية "يوم المواهب الشابة"، الفعالية الرائدة التى تواصل غرس روح التميّز والتنافس المبدع بين الطلبة، وإلهام الجيل القادم من الموسيقيين والفنانين الشباب فى الإمارات، حيث ستقوم مجموعة من الطلاب من مدارس مختلفة فى الدولة بعزف مقطوعات مختارة إلى جانب تقديم عرض مسائى بصحبة فرقة "دى كلاسيفايد" المرشّحة من كارنيغى هول، فى مسرح أبوظبى كاسر الأمواج.

وتتضمن فعاليات الأسبوع الأول للمهرجان فعالية "الاحتفاء بالتراث مع مبادلة"، حيث تقوم مجموعة من الحرفيات المنتسبات لمشروع الغدير، إحدى مبادرات الهلال الأحمر الإماراتى التى تستهدف تمكين النساء من توفير الدخل بواسطة الحرف اليدوية التقليدية، بتقديم مجموعة من ورش العمل للطالبات الجامعيات فى عدد من الكليات والجامعات الحكومية فى أبوظبى والمنطقة الغربية.

iNewsArabia.com > ثقافة > دنيا التكنولوجيا
تنطلق اليوم فعاليات الموسيقى والباليه والأوبرا وروائع شكسبير المسرحية وورش عمل,