طرق التشخيص المناسبة للكشف عن أسباب آلام الثدى الحادة

أرسلت قارئة تسأل، هل هناك فحوصات معينة وطرق تشخيص مختلفة يستطيع الطبى المعالج من خلالها الكشف عن السبب الحقيق وراء الألم المزعج الحاد الذى قد يصيب ثدى امرأة ما؟

وعن هذا السؤال يجيب الدكتور عمرو حسن حسين مدرس أمراض النساء والتوليد بمستشفى طب القصر العينى بجامعة القاهرة، مشيرا إلى أن الطبيب المعالج الذى تأتيه حالة تعانى من آلام حادة ومزعجة فى الصدر يقوم بالعديد من الطرق للكشف والتنقيب عما تعانى منه هذه السيدة وعن السبب الحقيقى وراء الألم الحاد الغير محتمل فى ثديها.

ويوضح الدكتور عمرو أن هذه الفحوصات تختلف من حالة إلى أخرى ويحددها الطبيب ويحدد مدى أهميتها وطرقها ومتى يمكن القيام بها، ومن أهم هذه الفحوصات وطرق التشخيص.

1- الفحص الطبى فى العيادة العادى الذى يقوم به الطبيب نفسه.

2- فحص الإشعاعى السنوى للكشف عن أورام السرطان أو الكتل.

3- الفحص بالموجات الصوتية للتأكد من سلامة الثديين.

4- قيام الطبيب بطلب خزعة الثدى وهذا قد يحدث فى حالات كتل الثدى المشبوهة، ومجالات سماكة أو المناطق غير عادية التصوير تتطلب خزعة من قبل الطبيب (طبيب أشعة أو الجراح) ويحصل على عينة صغيرة من نسيج الثدى من منطقة مشبوه ويرسله للتحليل المجهرى للتأكد من عدم وجود خلايا سرطانية.

iNewsArabia.com > نمط الحياة > الوطن | رياضة
طرق التشخيص المناسبة للكشف عن أسباب آلام الثدى الحادة,