اللجنة الوطنية للدفاع عن حرية التعبير تحمل الرئيس مرسي مسؤولية الممارسات القمعية ضد الإعلاميين والصحفيين


تابعت اللجنة الوطنية للدفاع عن حرية التعبير ـ بقلق بالغ ـ ما يتعرض له الزملاء الصحفيون والإعلاميون المكلفون من جهات عملهم بتغطية الأحداث في مدينة المنصورة من قبل جهات الأمن وبعض الميليشيات التي ترتدي زيا مدنيا، والتي قامت بالاعتداء عليهم
iNewsArabia.com > سياسة > هافينغتون بوست | ليفستيل
اللجنة الوطنية للدفاع عن حرية التعبير تحمل الرئيس مرسي مسؤولية إدانة الممارسات القمعية ضد الإعلاميين والصحفيين,