الشرطة: احتراق بوابة مدرسة العائلة المقدسة "عرضي"

أكد الناطق باسم الشرطة الفلسطينية المقدم أيمن البطنيجي، أن احتراق بوابه مدرسة العائلة المقدسة صباح اليوم السبت، كان نتيجة لحادث عرضي وليس له أي أسباب أو دوافع سياسية أو دينية، مبيناً أن الحريق ناتج عن اشعال إطار سيارة من قبل بعض الأطفال أمام البوابة.

وأوضح البطنيجي لـ"فلسطين أون لاين"، أن قوات من الشرطة تحركت إلى المدرسة فور حدوث الحريق واعتقلت الطلاب المتسببين فيه، مشيراً إلى أن نتائج التحقيقات مع الطلبة أظهرت عدم وجود قصد جنائي لدى الطلبة لإحراق بوابة المدرسة.

وبين أن الحريق يعود إلى خلافاً نشأ بين مجموعة من الأطفال الذين كانوا يلعبون في ساحة مدرسة العائلة المقدسة أمس الجمعة وحارس المدرسة الذي قام بمنعهم من اللعب، مما دفعهم لإشعال إطار سيارة أمام بوابه المدرسة.

ونوه إلى أنه تم السيطرة على النيران فور إشتعالها الأمر الذي أدى بوقوع أضرار بسيطة في بوابه المدرسة، مطالباً وسائل الاعلام بالتعامل مع الحدث بشكل موضوعي وعدم تضخيمه خاصة لأن المدرسة تعود للطائفة المسيحية.

وأعلنت المدرسة عن إغلاق أبوابها أمام الطلبة عقب إشتعال بوابتها وتعليق الدراسة إلى حين إنتهاء التحقيقات الأمنية التي بدأت فور وقوع الحادث.
iNewsArabia.com > سياسة > جولولي
الشرطة: احتراق بوابة مدرسة العائلة المقدسة "عرضي",