أرباب المقاهي والمطاعم غاضبون من ضريبة جديدة ويهددون بالإغلاق

لوح عدد من أرباب المقاهي، والمطاعم في سلا بالإغلاق، احتجاجا على فرض ضريبة جديدة على “منتجي النفايات الكبرى”، من لدن مجلس جماعة المدينة.

وقال محمد عبد الفضل، نائب رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي، والمطاعم في المغرب، في حديثه مع “اليوم24″، إن أرباب مقاهٍ ومطاعم في مدينة سلا، فوجئوا بضريبة جديدة تخص النفايات، وذلك بعد مصادقة البرلمان على قانون جديد، يفرض ضريبة على “منتجي النفايات الكبرى”، ويهم جميع مناطق المغرب.

وأوضح عبد الفضل أن قرار فرض الرسوم على أرباب المقاهي، والمطاعم، قرار جائر، وبالتأكيد سيشمل جميع مقاهي المملكة.

وأفاد محمد عبد الفضل أن “أرباب المقاهي والمطاعم ليسوا منتجي النفايات”، مشيرا إلى أن “الدولة تصنف المقاهي في صنف الخدمات، وليس في صنف التجارة”.

وأوضح المتحدث ذاته أن “هذا القانون دخل حيز التنفيذ، بعد إشعار جميع المهنيين بأداء مبلغ 1700 درهم، الذي قد يصل حتى 3600 في الشهر مقابل جمع نفاياتهم”.

وأشار المتحدث ذاته إلى أن مجلس جماعة سلا “يبخس الوثيقة الدستورية، التي نصت في العديد من الفصول على الصفة التشاركية، واستشارة المؤسسات الدستورية، بعد عدم إشراك الجماعة لغرفة الصناعة والتجارة معها فيما يخص القضايا، التي تهم المهنيين”.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم 24
أرباب المقاهي والمطاعم غاضبون من ضريبة جديدة ويهددون بالإغلاق,