الرحموني: الطالبي أخلف وعده وفوجئنا بترشحه في آخر ساعة

قال خالد الرحموني، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، إن رشيد الطالبي العلمي أخلف وعده بالترشح إلى منصب رئيس بلدية تطوان، مبرزا أن الاتفاق الذي تم بين حزبي العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار بموافقة رشيد الطالبي العلمي، نص على أن يكون محمد ادعمار هو مرشح الأغلبية بتطوان، انسجاما مع المنهجية الديمقراطية، بعد حصول الحزب على المرتبة الأولى في مدينة تطوان في انتخابات 4 شتنبر الجاري، مضيفا أن “رشيد الطالبي العلمي فاجأنا بإيداع ملف ترشيحه في آخر ساعة.

وأوضح الرحموني أن هناك أطرافا عديدة تتدخل للتشويش على النصر الذي أحرزته البلاد، مبرزا أن من وصفها، بـ”قوى التحكم الناعم والبرغماتية المتعالية وملحقاتها تناور وتصادر، وتريد أن تدخل من النافذة بعدما تم طردها من الباب، هم يخافون من اختيارات الناس”، يقول الرحموني، مضيفا أن المشكلة في الجوهر هي استقلالية القرار الحزبي عن قوى التحكم، التي تريد أن تأخذ بالابتزاز ما أخذ منها بالانتخاب.

وأضاف الرحموني أن ما وقع في بعض الجهات والمدن، رد فعل بئيس على الصعود المتدرج للعدالة والتنمية، مبرزا أن بعض الأطراف عوض أن تراجع نفسها وتؤهل تنظيماتها وتراهن على الإرادة الشعبية، بدأت تمعن في المراهنة على بعض القوى الظاهرة والمتخفية التي لا تكن ودا للعملية الديمقراطية برمتها.

وكان رشيد الطالبي العلمي قد وضع ملف ترشيحه لرئاسة بلدية تطوان في الدقائق الأخيرة قبل انتهاء أجل وضع ملفات الترشيح، ليعيد بذلك خلط الأوراق من جديد.

وكان الطالبي العلمي قد صرح، أمس الأربعاء، لموقع “اليوم 24″ أنه لن يترشح لرئاسة بلدية تطوان، ولا يفكر في الترشح.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم 24
الرحموني: الطالبي أخلف وعده وفوجئنا بترشحه في آخر ساعة,