الشيخ الكتاني يهاجم “دوزيم” ويطالب الفقهاء برفع أصواتهم ضدها بسبب “القاضي عياض”

خص الشيخ السلفي، الحسن الكتاني، القناة الثانية المغربية بهجوم لاذع، على خلفية بثها عرضا كوميديا، أثار الجدل، بعدما اعتبر مسيئا إلى العلامة القاضي عياض.

وفي آخر حلقات “حديث الجمعة”، الذي نشره، صباح اليوم الجمعة، قال الكتاني إن القناة، التي يصرف عليها من أموال المغاربة، استضافت، خلال سهرة رأس السنة، “مهرجا”، أطلق كلاما “نابيا وسافلا” في حق القاضي عياض.

وقال الكتاني إن هذا الفعل ليس عارضا، ولم يأت من فراغ، معتبرا أن هذه القناة “تعودت على تحطيم كل مقدسات المسلمين”، مضيفا أنها تطاولت سابقا على “صحيح البخاري، ومقام النبي صلى الله عليه وسلم، وعلى مقام العلماء”.

وطالب الكتاني المجالس العلمية، والفقهاء، والمثقفين “بأن يرفعوا أصواتهم استنكارا لهذا الفعل”، الذي استهدف “إماما جليلا، قيل عنه لولا عياض لما عرف المغرب”، يضيف المتحدث.

وأثار عرض ساخر، قدمه الفكاهي، زهير زائر، خلال حفل رأس السنة على القناة الثانية، جدلا واسعا، بعد أن ورد فيه: “حنا فالطواليط عندنا مكتبة صغيرة كدخل تقرا كتاب د القاضي عياض كتخرج قاضي حاجة”، وهو ما اعتبر إهانة للدين، ورموزه، فيما طالب نشطاء سلفيون بتدخل الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، من أجل منع بثّ إساءة إلى إمام من أئمة المسلمين.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم 24
الشيخ الكتاني يهاجم “دوزيم” ويطالب الفقهاء برفع أصواتهم ضدها بسبب “القاضي عياض”,