نهائي عصبة الأبطال – الوداد متخلف في الجولة الأولى و”الفار” يحرمه من هدف

أنهى فريق الوداد البيضاوي النصف الأول من مباراته أمام الترجي التونسي، متخلفا بهدف دون رد ، في المباراة التي تجمع بينهما حاليا، بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، عن ذهاب نهائي عصبة الأبطال الإفريقية.

وأمام حوالي 70 ألف من أنصار الفريق الأحمر، وحوالي 6 آلاف مناصر تونسي، دخل الوداد البيضاوي عازما على مباغثة دفاع الفريق الزائر، غير أن محاولات كل من محمد أوناجم واسماعيل الحداد، لم تشكل أية خطورة.

في الجهة المقابلة، حاول فريق “الدم والذهب” السيطرة على الكرة بدوره في منتصف الملعب، واللعب على المرتدات، باستغلال سرعة أنيس البدري، والجزائري يوسف بلايلي، غير أنها هي أيضا لم تقلق راحة الحارس، رضا التكناوتي.

وانتظر عشاق الفريق المغربي، حتى الدقيقة 30، ليتابعوا أول فرصة خطيرة، من تمريرة عرضية من اسماعيل الحداد، غير أن رأسية أوناج لم تكن مركزة، ودقيقتين بعد ذلك سدد أوناجم أيضا كرة قوية، غير أنها وجدت الحارس، معز بنشريفية.

وعرفت الدقائق الخمسة الأخيرة، سيطرة تونسية، من أجل تسجيل أول الأهداف، وهو الأمر الذي تمكنوا من تحقيقه في الدقيقة 43، بواسطة اللاعب الإفواري فوسيني كوليبالي، بعد متابعته لكرة ثابتة.

وسجل العملود، هدف التعادل، في آخر دقيقة من المباراة، غير أن “الفار” رفضه بدعوة لمس الكرة ليد الحداد.

لتنتهي الجولة الأولى بتخلف الوداد بهدف دون رد.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم 24