وفاة سيدة في مستشفى وزان..التحقيق مع ممرضتين واحتجاج على مندوب الصحة

لاتزال تداعيات وفاة سيدة من وزان، قبل أسابيع، نتيجة ما وصفه حقوقيون بـ”الإهمال”، الذي تعرضت له في مركز تصفية الدم في وزان، مستمرة.

فحسب مصادر “اليوم 24″، فإن الممرضتين اللتين تتهمهما أسرة الهالكة بأنهما تسببتا في وفاتها، ستعرضان، خلال الأيام المقبلة، أمام لجنة البحث التمهيدي، للنظر في الأخطاء التأديبية المتعلقة “برفضهما قبول الهالكة لإجراء حصص الدياليز”، وذلك بعد توصلهما باستدعاء للمثول أمام اللجنة، قبل أسبوع.

ومن المرتقب أن تنظم النقابة الوطنية للصحة العمومية في جهة طنجة تطوان الحسيمة، والتابعة للفيدرالية الديمقراطية للشغل، وقفة احتجاجية، يوم الأربعاء المقبل، أمام مقر مندوبية الصحة في وزان.

وعبرت النقابة ذاتها عن تنديدها على ما أسمته بـ”تنصل مندوب وزارة الصحة في وزان، ومدير المستشفى الإقليمي أبو القاسم الزهراوي، من مسؤوليتهما في وفاة الضحية، ومحاولة تحميلهما المسؤولية للممرضتين بمركز تصفية الدم”.

وشدد المصدر ذاته على ضرورة “التنبيه إلى تردي الوضع الصحي في إقليم وزان، في ظل السياسة العشوائية، والمقاربة الفردية للمندوب الإقليمي” بحسب تعبير البلاغ.

كما دقت النقابة ذاتها ناقوس الخطر بخصوص حياة المرضى بمركز تصفية الدم نظرا إلى غياب طبيب مختص في أمراض الكلي، وغياب الظروف العملية للاشتغال.

يذكر أن سيدة في عقدها الثالث توفيت، قبل أسابيع، بمستشفى الإقليمي بوزان، واتهمت أسرتها المستشفى بالتسبب في وفاتها، ما دفع جمعيات حقوقية إلى الدخول على خط الموضوع.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم 24
وفاة سيدة في مستشفى وزان..التحقيق مع ممرضتين واحتجاج على مندوب الصحة,