خط ثانٍ لقطار TGV في المغرب قيد الدراسة

في وقت لايزال مشروع القطار فائق السرعة، TGV، يعاني مشاكل جعلته يتأخر عن موعد انطلاقه الذي كان محددا في 2017 قبل أن يؤجل إلى 2018، علم اليوم24، أن المكتب الوطني للسكك الحديدية بصدد دراسة إنشاء خط ثانٍ للقطار فائق السرعة، قد يُعلن في حينه.

وبخصوص تأخير مشروع TGV الرابط بين الدار البيضاء وطنجة، فإن هناك عدة أسباب وراء ذلك، أبرزها الصعوبات التي واجهها المشروع في نزع الملكية، وارتفاع كلفة تعويض الأراضي لأصحابها، ثم الخلافات التي نشبت مع شركات أجنبية: تركية، وإسبانية، وألمانية، ما اضطر المكتب الوطني للسكك الحديدية إلى تعويضها بشركات مغربية. ثم هناك مشكل ارتفاع كلفة المشروع، من 2 مليار أورو إلى 2.5 مليار أورو.

يذكر أن القطار المغربي فائق السرعة سيكون الأول من نوعه في العالم العربي، والثاني في إفريقيا بعد المشروع الذي تنجزه جنوب إفريقيا.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم 24
خط ثانٍ لقطار TGV في المغرب قيد الدراسة,