بطولة فزاع لليولة تقدم أروع العروض في الحلقة الثانية من برنامج الميدان

قدمت ثاني حلقات برنامج الميدان في نسخته الثانية عشر، وبطولة فزاع لليولة في عامها السابع عشر، التي ينظمها ويشرف عليها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، واحدة من أروع العروض التي رفع خلالها المتنافسون درجة التحدي على لقب الجائزة الكبرى التي تبلغ مليون درهم، وأكدوا أن الطريق نحو حصد كأس فزاع الذهبي سيكون طويلا وحافلا بالترقب والإثارة بالنظر للمستويات المشاركة.

وتحولت قلعة الميدان إلى محط الاهتمام بالقرية العالمية في دبي، ليلة أمس الأول الجمعة، مع تواجد الجماهير الغفيرة، فيما تزينت الليلة بالحضور المميز لسفير الألحان فايز السعيد، الذي قدم أغنيتين جديدتين هما «عيونا جارحة» و «عيال زايد» ، كما قدم الشاعر أحمد المناعي الجزء الثاني من قصيدته «لدبي».

وشهد مسرح المنافسات حضورا جماهيريا كامل العدد، الذين لم يتركوا أي موطئ قدم سواء على المدرجات، أو المنطقة المحيطة بالموقع لحضور الفعاليات والتفاعل مع العروض التي قدمها اليويلة.

التصويت في الحلقة الأولى

انطلقت الحلقة الثانية التي قدمها مسلم العامري، بالترحيب بالمشاركين والجماهير، واستعراض أبرز محطات الحلقة الأولى، والإعلان عن نتائج التصويت للحلقة السابقة وسط ترقب كبير وتشويق، ليتم الكشف عن الترتيب النهائي حيث نال المركز الأول حمدان حمد بن مصلح الأحبابي من مجموعة خليفة بن سبعين المحرمي، ليكون أول المتأهلين للمرحلة الثانية بالنهائيات.

وتفوق الأحبابي على حمد ثاني عبيد بالكديده الفلاسي وسعيد عبيد سعيد الوهيبي من سلطنة عمان، اللذان ودعا المنافسات وسط هتافات الجماهير.

النتائج للحلقة الثانية

أقيمت العروض على أنغام «الله على دبي»، الأغنية الجديدة لبرنامج «الميدان» هذا الموسم 2016-2017، وهي من كلمات سعيد بن مصلح الأحبابي، وغناء الفنان ميحد حمد وألحان فايز السعيد.

وجاءت البداية مع محمد علي سيف سويدان القايدي من مجموعة حمد بالعوس الدرعي، برقم التصويت (11)، الذي تميز بالمشية الأرضية والاستعراض بالسلاح، لكنه عجز عن قرع الجرس بالرغم من محاولاته.

وعبرت لجنة التحكيم عن تقديرها لمجهود السماحي الذي يشارك للمرة الأولى ويمتلك مهارات مميزة، لكن اللجنة أوضحت أن رمي السلاح أضعف من ادائه وحاجته للتدريب أكثر على هذا الجانب، ليحصل في النهاية على (46) نقطة.

وأعتلى مسرح المنافسات، اليويل عبد الرحمن محمد السراح من مجموعة راشد الخاصوني، برقم التصويت (14)، وتميز أداؤه بالدقة والحرفية، وقدم فاصلا من المهارات المتنوعة، ونجح في المحاولة الأولى بقرع الجرس لكنه لم يتمكن من التقاط السلاح لاحقا، بما افقده بعض الثقة وأدى ذلك إلى سقوط السلاح منه في الحركات الأرضية، ليعود بقوة وبثقة كبيرة، ويتمكن من قرع الجرس ثلاث مرات متتالية، ويرفع مجموع قرع الجرس إلى أربع مرات، لكن السلاح سقط منه مجددا، ليعود وينجح بالتعويض حينما اختتم عرضه بقرع الجرس للمرة الخامسة بنجاح.

وعبرت لجنة التحكيم عن تقديرها لمجهوده، ونصحته بالتركيز على ثبات السلاح بشكل أكبر، فيما أبدت إعجابها بقوته برمي السلاح، ومنحته (48) نقطة.

وكان ثالث المشاركين في الحلقة الثانية، سيف سهيل سيف السماحي الفائز بالمركز الرابع في بطولة فزاع لليولة الصيفية للناشئين 2015، ويشارك ضمن مجموعة خليفة بن سبعين المحرمي، ويحمل رقم التصويت (2). وأبدع السماحي في إبراز مهاراته وتناقل السلاح بكل خفة وحرفية ودقة، ونجح بالمحاولة الأولى بقرع الجرس ليرفع من حماس الجماهير التي تفاعلت مع عرضه، ليعود مجددا ويقرع الجرس مرة ثانية برمية محكمة، وبعد فاصل من المهارات تمكن من قرع الجرس للمرة الثالثة لمسافة 17 مترا.

وأشادت لجنة التحكيم بالأداء والعرض اللافت الذي قدمه في مشاركته الأولى في ميدان الكبار الذي يشارك فيه للمرة الأولى، ووصفه راشد الخاصوني بكونه فارس المفاجآت، ومنحته اللجنة (49) نقطة.

سعاد إبراهيم دوريش: تجسيد المبادرات التراثية بأبهى حلة

أكدت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات البطولات بمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن منافسات اليولة تجسد مبادرات المركز لتعزيز وترسيخ الرياضات التقليدية والتراثية، بأبهى حلة، عبر الجمع بين روعة أداء المتنافسين الذين يقدمون العروض التي ارتبطت تاريخيا بالدولة والمنطقة، مع المزيج من الترتيبات الإلكترونية الحديثة والمسرح المجهز بشاشات العرض التي تمنح الجماهير الفرصة لمتابعة المنافسات بأسلوب أنيق يجمع بين الأصالة والحداثة.

وأضافت في حديثها، بالإشادة بالأداء الذي قدمه الفرسان الثلاثة في الحلقة الثانية، مما سيرفع من مستوى المنافسات والتحدي وتجعلنا نترقب عروضا أقوى في الحلقات المقبلة نظرا لرغبة كل مشارك لتقديم أفضل ما لديه من مهارات وإمتاع الجماهير الحاضرة وعبر شاشات التلفاز.

الخاصوني: عوامل أساسية لمنح النقاط

أكد راشد الخاصوني، عضو لجنة التحكيم، أن تقييم المشاركين ومنحهم العلامات النهائية، يتم وفقا لعوامل أساسية بما فيها طريقة المشية على الأرض، وكيفية تأدية الحركات والتحكم بالسلاح، إلى جانب محاولات قرع الجرس، لتكتمل جميعها من أجل تحديد العلامة النهائية التي يسعى كل محكم أن يضعها بناء على رؤيته وتجربته الطويلة في اليولة، إلى جانب مراقبة كل مشارك لتقديم النصائح له للاستفادة منها، والعمل على تطوير مهاراته الفردية.

وأوضح الخاصوني، أن النصحية الأهم دائما لكل مشارك أن يركز على ما يبرع فيه، ويحاول أن يبرز المهارة المتخصص بها، وعدم القيام بحركات غير معتاد عليها، من أجل الظهور بكل أريحية وثقة على مسرح المنافسات.

سفير الألحان

وأهدى سفير الألحان فايز السعيد جماهير الميدان أغنية «عيونا جارحة» وهي من كلمات ركاض بن عبد الله العامري وأغنية «عيال زايد» وهي من كلمات ناصر بن يروان النيادي، وأعرب عن فخره بتقديم جديده أمام جماهير الميدان وقال «شرف لي أن احل ضيفاً على مسرح برنامج الميدان، فالبرنامج غالي علينا جميعاً لكونه يؤرخ تراث وتاريخ بلدنا الشعبي من خلال بطولة فزاع لليولة».

كما أشاد فايز السعيد بالتطورات التي تشهدها البطولة وبآلية المنافسة ومستوى المشاركين منذ البداية وجهود مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث والقائمين على البرنامج.

الجزء الثاني من قصيدة «لدبي»

وقال الشاعر احمد المناعي «هذه هي المشاركة الثانية لي في البرنامج ونظمت قصيدة جديدة لجماهير الميدان، وهي تشكل الجزء الثاني من قصيدة لـ «دبي» مهداة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، والقصيدة تترجم مشاعر فياضة، امتنانا لما وصلت إليه دبي من مكانة نفتخر بها جميعاً».

وعن البرنامج أكمل المناعي «برنامج الميدان يمثل فعالية دامت احد عشر عاما، طور خلالها الوعي الثقافي لدى المجتمع العربي والخليجي على حد سواء كما أتاح مساحة للشعراء وساهم في تكريمهم بالوقوف على المسرح الكبير ولم تعد بطولة فزاع لليولة مجرد مسابقة بل احتفالية سنوية متكاملة تحمل بين طياتها عبق الموروث الإماراتي من شعر شعبي وفلكلور وثقافة عامة».

نظام المنافسات

تم تغيير نظام المنافسات إلى 18 متنافسا للدور النهائي، تم توزيعهم على 3 مجموعات تضم كل منها ستة متسابقين، لتكون كل مجموعة تحت إشراف أحد أعضاء لجنة التحكيم، وبحسب تقسيم المتأهلين، تضم مجموعة راشد الخاصوني، كل من: أحمد عبدالله الحرسوسي، عبد الرحمن محمد السراح، محمد عبدالله حمدان بن دلموك، أحمد محمد سعيد الحبسي، سعيد عبيد سعيد الوهيبي وعبد السلام عبد الرزاق عبطان، فيما تضم مجموعة حمد بالعوس الدرعي، كل من: سعيد محمد بن مصلح الأحبابي، مبخوت سالم حمد العامري، حمد ثاني عبيد بالكديده الفلاسي، عيسى خميس بلال الكندي، محمد علي سيف سويدان القايدي وعيسى سلمان محمد سلمان، فيما تضم مجموعة خليفة بن سبعين المحرمي، كل من: مطر علي أحمد راشد الحبسي، سيف سهيل سيف السماحي، حمدان محمد بن مصلح الأحبابي، عبدالله علي سعدين الشحي، حميد عبيد حسن بن ركاض ومحمد عبدالله بن صبيح الوهيبي.

أرقام التصويت

أعلنت إدارة البطولات، عن أرقام التصويت للمتأهلين الـ18 للنهائيات، وذلك على النحو التالي: مطر علي أحمد راشد الحبسي رقم 1، سيف سهيل سيف السماحي رقم 2، حمدان محمد بن مصلح الأحبابي رقم 3، عبدالله علي سعدين الشحي رقم 4، حميد عبيد حسن بن ركاض رقم 5، محمد عبدالله بن صبيح الوهيبي رقم 6، سعيد محمد بن مصلح الأحبابي رقم 7، مبخوت سالم حمد العامري رقم 8، حمد ثاني عبيد بالكديده الفلاسي رقم 9، عيسى خميس بلال الكندي رقم 10، محمد علي سيف سويدان القايدي رقم 11، عيسى سلمان محمد سلمان رقم 12، أحمد عبدالله الحرسوسي رقم 13، عبد الرحمن محمد السراح رقم 14، محمد عبدالله حمدان بن دلموك رقم 15، أحمد محمد سعيد الحبسي رقم 16، سعيد عبيد سعيد الوهيبي رقم 17، وعبد السلام عبد الرزاق عبطان رقم 18.

وتم اعتماد قائمة أرقام التصويت عبر الرسائل النصية، وذلك على النحو التالي: المملكة العربية السعودية (موبايلي 636666، زين 742151)، البحرين (زين 94549، فيفا 98027، باتيلكو 94121)، قطر (أوريدو 92045)، الإمارات (دو 4401، اتصالات 4401)، الكويت (زين 96911، أوريدو 1741)، سلطنة عمان (أوريدو 91829، عمان تيل 91192)، العراق (آسيا سيل 2415، كوريك 2598، زين 2669، اليمن (أم تي أن 2602، سابافون 4557، واي 7140، يمن موبايل 88366، بقية دول العالم الاتصال بالرقم (008821626774199).

يذكر أن الرعاة الرسميين لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث هم: الطاير للسيارات ولاند روفر ومطارات دبي ومركز دبي التجاري العالمي وعبد الواحد الرستماني (العربية للسيارات) والقرية العالمية واذاعة الأولى.

التدوينة بطولة فزاع لليولة تقدم أروع العروض في الحلقة الثانية من برنامج الميدان ظهرت أولاً على نون.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > نون أون لاين
بطولة فزاع لليولة تقدم أروع العروض في الحلقة الثانية من برنامج الميدان,