«العنابي» يوقف انتصارات «الزعيم».. و«سكري القصيم» يرد الصاع أربعة على الاتفاق

أوقف الفيصلي عجلة انتصارات الهلال في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بعد أن عرقله واجبره على نتيجة التعادل 1-1 مساء أمس (السبت) على ملعب مدينة المجمعة الرياضية ضمن الجولة العاشرة، وتوقف رقم «الأزرق» بذلك عند الفوز في تسع مباريات متتالية عقب تعثره ليلة البارحة، ووضع «عنابي سدير» حداً لزحف «الزعيم» نحو الانفراد بالصدارة وقدم خدمة كبيرة لمنافسيه، وتعد النتيجة عادلة إلى حد كبير، فأصحاب الأرض لعبوا مباراة تكتيكية مميزة بتركيز عالٍ وانضباط كبير، وأجاد المدرب البرازيلي بريكليس شاموسكا قراءة الهلال ورسم أسلوب اللعب الذي يحد من خطورة لاعبيه ويمنح فريقه نقطة ثمينة، وكسب شاموسكا بالأمس المدرب البرتغالي جيسوس وتفوق عليه، واستحق أن يكون هو نجم المباراة، بفضل نجاحه في أبطال خطورة الهلاليين وتغييراته الناجحة، ومنح بذلك الفيصلي النقطة الخامسة في مبارياته الثلاث التي قاد الفريق خلالها وحافظ على سجله دون أي خسارة، أما الهلال فلم يظهر بمستواه المعهود، وعانى كثيراً في الوصول لمرمى الفيصلي، وتفكيك الطريقة الدفاعية للخصم، كما أضاع لاعبيه عدد من الفرص، ووضح تأثر الهلاليين سلبياً بفترة التوقف.

الهلال رفع نقاطه إلى 28 نقطة، فيما بات لدى الفيصلي 12 نقطة.

سجل الهلال هدفه الأول من نقطة الجزاء بعد أن استعان الحكم المجري فيكتور كاساي بتقنية الفيديو وسدد لاعب سلمان الفرج الكرة في الشباك على يمين الحارس مصطفى ملائكة «80»، وفي الوقت الذي كانت تستعد فيه الجماهير الهلالية للاحتفال بالفوز العاشر على التوالي خطف اللاعب حسين القحطاني هدل التعادل للفيصلي «90».

ولقن التعاون الاتفاق درساً قاسياً عندما قلب عليه النتيجة وحول تأخره بهدفين إلى فوز عريض ومستحق 4-2 في المباراة التي استضافها ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية بالخبر، وخطف المهاجم الكاميروني ليندر تاوامبا نجومية اللقاء ويبدو أنه سينال أفضلية الجولة بأكملها عطفاً على ماقدمه ومستواه الكبير في المواجهة والذي ترجمه بتسجيل هدفين وصناعة هدف ثالث، وبرهن بأنه مكسب كبير لـ»سكري القصيم» الذي لم يستسلم ليلة البارحة واستعاد نغمة الانتصارات التي فقدها في الجولة الماضية بعد تعثره المفاجىء بالخسارة أمام أحد عقب انتصارين مهمين على الفيصلي والباطن، في المقابل مازال «فارس الدهناء» أسيراً للخسائر والنتائج المتدهورة، إذ تعرض بالأمس للخسارة الرابعة على التوالي، الأمر الذي أغضب جماهيره ومحبيه الذين ارتفعت أصواتهم للمطالبة بإعادة النظر في أحوال فريقهم وإعادته للمسار الصحيح، وكان طرد المدافع علي هزازي نقطة تحول في اللقاء كون الكفة مالت لمصلحة التعاون بعد لقطة الطرد، فالتعاون عدّل بعدها النتيجة وأضاف هدفي الانتصار.

بهذا الفوز أصبح لدى التعاون 15 نقطة، بينما تجمد رصيد الاتفاق عند 14 نقطة.

تقدم الاتفاق بالنتيجة وحمل هدف السبق توقيع لاعب الوسط المصري حسين السيد الذي تلقى كرة عرضية من زميله المهاجم جوانكا تسلل السيد من خلف المدافعين ولعبها برأسه في الشباك هدفاً اتفاقياً أول «11»، بعدها بست دقائق استغل لاعب الوسط محمد الكويكبي خطأ دفاعي ولمح تقدم الحارس البرازيلي كاسيو دوس انجوس عن مرماه وسدد كرة ذكية ساقطة سكنت المرمى كواحد من أروع الأهداف في الدوري «17»، واستطاع تاوامبا تقليص النتيجة عندما انفرد بالحارس الجزائري مبولحي ولعبها في المرمى هدفاً أولاً «30»، وفي الشوط الثاني سجل المهاجم هيلدون اوغستو من الجبل الأخضر هدف التعادل من ركلة جزاء «49»، واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء ثانية للتعاون نفذها تاوامبا هدفاً ثالثاً للتعاون «72»، بعدها بأربع دقائق اطلق لاعب الوسط البوروندي سيدريك إميسي رصاصة الرحمة على الاتفاقيين بتسجيله الهدف الرابع «76».

الهلال تعثر يالتعادل أمام الفيصلي (عدسة/ محمد العطاس)فرحة فيصلاوية بالتعادل أمام الهلال
iNewsArabia.com > رياضة > الرياض | رياضة