المؤتمر الدولي الثالث يناقش طرقاً تسويقية رياضية جديدة

أعلن المؤتمر الدولي الرياضي الثالث الذي نظمه الاتحاد المصري للثقافة الرياضية والذي أقيم على مدار ثلاثة أيام 15 توصية للاعتماد بالفترة المقبلة بمشاركة نخبه من القيادات الرياضية العربية والأفريقية والأجنبية يمثلون 18 دولة وعقد عبر» فيديو كونفراس»؛ إذ ضمت التوصيات مناشدة الحكومات لتقديم الدعم المالي للاتحادات والأندية الرياضية لدعمها لمواجهة الأضرار الاقتصادية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، وكذلك استمرار التعاون بين الاتحادات والأندية لضمان العودة الآمنة للبطولات المختلفة مع تنفيذ كافة البروتوكولات الطبية وفقا للمعايير والاشتراطات الطبية التي أعلنتها منظمة الصحة العالمية، وحتمية ابتكار طرق تسويقية رياضية جديدة، إيجاد مناخ اقتصادي رياضي جديد.. وكذلك تشجيع ودعم الإعلام الرقمي بالتنسيق مع كافة وسائل الإعلام.

وشهد اليوم الأخير لفعاليات المؤتمر ندوة «تعديل المسار من الناحية القانونية والتعاقدات» والذي تحدث فيه كل من رئيس الجمعية الأردنية للثقافة الرياضية الدكتورة منال بازادوغ، رئيس رابطة المحامين الايطالية سليفاتوري شيفالي ومدير الإدارة القانونية السابق بالاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بيرنادون بالميرو، وعضو المنظمة الدولية للقانون الرياضي والمصري أحمد عبدالفتاح والذين أجمعوا أن جائحة كورونا ستغير من دون شك من الصيغة التعاقدية ما بين الأندية واللاعبين في كافة الألعاب الرياضية، وما بين الأندية والاتحادات الرياضية مع الشركات التجارية الراعية لها، مع الإشارة إلى إمكانية حدوث تراجع كبير في القيمة المالية للصفقات وكذلك أيضا القيمة المالية للرعاية. وفي ختام المؤتمر أعلن الإعلامي رئيس الاتحاد المصري للثقافة الرياضية أشرف محمود بأن الفترة المقبلة ستشهد ندوات تخصصية مع البلدان العربية لتبادل الخبرات في المجال الرياضي وستكون الأولى الأسبوع المقبل مع الاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية.

في المقابل أكد النائب الأول لرئيس الاتحاد العربي للثقافة الرياضية فواز الشريف أن المملكة العربية السعودية أعادت صياغة الكثير من المفاهيم الخاصة بحقوق الإنسان حين تكون سلامة الإنسان وأمنه الغذائي والصحي محور الاهتمام وقفزت إلى أن تكون ضمن دول العالم الأول عقب التدابير الاحترازية والصحية والاقتصادية التي اتخذتها منذ بداية جائحة وباء كورونا المستجد.

وبين الشريف أن حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد -حفظها الله- وفق ضوابط وقرارات مدروسة تمكنت من تحقيق الاحتراز الكامل لأكثر من مليار مسلم كانوا يتوافدون تباعا خلال موسم العمرة ويعودون إيابا إلى بلدانهم.

واختتم الشريف مشاركته مشيدا بالدور الكبير الذي قامت به وزارة الرياضة وعلى رأسها وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وموضحا أن وباء كورونا الذي لامست إصابته لحاجز ثمانية ملايين إنسان أسس لعالم جديد يؤرخ بما قبله أو بعده وأن الرياضة الذهنية ورياضة الألعاب التقنية عبر الأونلاين المتنوعة حققت رواجا كبيرا خلال هذه الفترة.

وكان الإيطالي جياني ميرلو رئيس الاتحاد الدولي للثقافة الرياضية أول من توقف أمام المتغيرات التي يصاحب العمل الإعلامي الميداني في ظل كورونا من حيث تخفيض عدد الصحفيين في الملاعب ولذا بات مطلبا ملحا للإعلام أن يعدل من مساره في التغطية لتتحول من ميدانية إلى رقمية.

iNewsArabia.com > رياضة > الرياض | رياضة