الزيودي يتوج أوائل بطولة التسامح للجوجيتسو


أسدل الستار، أمس، على منافسات «بطولة التسامح للجوجيتسو»، التي استمرت على مدى ثلاثة أيام في الصالة الرياضية بجامعة الإمارات في مدينة العين.
وشهد اليوم الثالث من البطولة المخصص لمنافسات الذكور ضمن الفئة العمرية 10 سنوات إلى 17 عاماً، من مختلف الأحزمة والأوزان، مستويات عالية من الخبرة والمهارة؛ حيث تألق اللاعبون في منافسات حامية على بساط التسامح.
وشارك في منافسات اليوم الثالث المئات من اللاعبين المواطنين والمقيمين في الدولة، في البطولة التي تعد من أهم إضافات بطولات الجوجيتسو المحلية للموسم الرياضي 2019-2020.
وشهد اليوم الثالث حضور الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والعميد محمد بن دلموج الظاهري عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وأحمد عبد الرحمن العويس، رئيس مجلس إدارة «نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس»، وفهد علي الشامسي المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو، وخالد حمود العامري مدير فرع مصرف أبوظبي الإسلامي لدى بلدية العين، وفؤاد درويش مدير عام شركة بالمز الرياضية، ومحمد حسين المرزوقي مدير إدارة المالية والتسويق في اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ومبارك صالح المنهالي مدير الإدارة الفنية في الاتحاد.
وتمكن فتيان نادي العين للجوجيتسو من تحقيق المركز الأول في منافسات، أمس؛ بعد حصولهم على 1384 نقطة، فيما حل فتيان نادي الوحدة للجوجيتسو في المركز الثاني برصيد 1381 نقطة، وفتيان نادي شباب الأهلي للجوجيتسو في المركز الثالث برصيد 1015 نقطة.

جيل موهوب
وقال محمد سالم الظاهري: أتاحت لنا «بطولة التسامح للجوجيتسو» التعرف إلى جيل صاعد وموهوب يتمتع برصيد وافر من المهارة والكفاءة، وهو ما سيشكل نواة للمنتخب الوطني الذي تعقد عليه آمال عريضة؛ لاعتلاء منصات التتويج العالمية.
وأشاد الظاهري بالدعم الكبير الذي يتلقاه الاتحاد من القيادة الحكيمة وعلى وجه الخصوص صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الذي توجت رؤيته ما وصل إليه واقع اللعبة من ازدهار ونمو غير مسبوق.
وأكد فهد علي الشامسي أن هذه الرياضة تعد من الرياضات المتميزة التي تنمي في نفوس الأجيال حس المسؤولية والمهارات القيادية، وهذا يترجم الجهود الحثيثة للاتحاد، للعمل وفق توجيهات القيادة الرشيدة، بالاهتمام بهذه الرياضة الأساسية؛ لبناء جيل الغد الذي يرسخ موقع أبوظبي كمحطة مهمة لتطور وتقدم هذه الرياضة.
وثمن الشامسي الدور الكبير الذي يلعبه برنامج رياضة الجوجيتسو المدرسي الذي يعد من أهم مرتكزات رفد المنتخب الوطني بقاعدة متميزة من اﻷبطال الذين سيشرفون الوطن مستقبلاً؛ من خلال قدراتهم التنافسية لحصد اﻷلقاب محلياً ودولياً وعالمياً.

مشوار النجاح
ومن جانبه، قال عادل سيف البلوشي والد اللاعب الإماراتي سيف عادل البلوشي: رياضة الجوجيتسو من أهم الرياضات التي تنعكس إيجاباً على شخصية اللاعبين، وأنا نفسي أمارس اللعبة وأحمل الحزام البنفسجي وسيتواصل طموحي حتى حمل الحزام الأسود.
وأضاف: لقد شجعت ولدي سيف على الانخراط في هذه الرياضة، وقد أبلى بلاء حسناً في بطولة التسامح. وهو يتوق للمشاركة في البطولات المستقبلية التي ينظمها الاتحاد.
وقال عبد الغني عبد الرحمن آل علي، والذي شارك خمسة من أبنائه في بطولة التسامح للجوجيتسو إنه يأتي من إمارة أم القيوين يومياً؛ لمشاهدة منافسات بطولة التسامح، والوقوف على إنجازات أنجاله، مشيداً بهذه البطولة الرائعة والأجواء التنافسية المحيطة بها.
وعبّر اللاعب هلال ظافر حمد الأحبابي عن سعادته الغامرة بالفوز بالميدالية الذهبية في المنافسات، أما سيف عبد الله الشامسي الفائز بالميدالية الذهبية عن وزن 67 كجم، فأكد أن رياضة الجوجيتسو تمثل له أولوية قصوى وقد أثرت بشكل إيجابي كبير في شخصيته كإنسان أصبح أكثر التزاماً وثقة وتسامحاً.
وتتبع بطولة التسامح للجوجيتسو، منافسات بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو التي ستقام تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، في 4 أكتوبر/تشرين الأول المقبل في «مجمع زايد الرياضي» بإمارة الفجيرة.
iNewsArabia.com > رياضة > الخليج | رياضة
الزيودي يتوج أوائل بطولة التسامح للجوجيتسو,