المالكي: ساحات الاعتصام في الأنبار قواعد لـ «القاعدة»

أعلن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، أن ساحة الاعتصامات في محافظة الأنبار بغرب العراق أصبحت مقراً للإرهابيين، داعياً المعتصمين من أصحاب المطالب المشروعة إلى تركها.

وقال المالكي، في كلمة متلفزة، أمس، إن «ساحة الاعتصام في المحافظة تحولت إلى مقر لقيادة عمليات القاعدة، لذلك فإن بقاء الحال على ما هي عليه أصبح أمراً غير مقبول»، مطالباً أصحاب «المطالب المشروعة بالانسحاب منها».

وتأتي تصريحات المالكي في وقت تخوض فيه قوات عراقية عملية عسكرية واسعة بصحراء محافظة الانبار، لضرب قواعد القاعدة، إثر مقتل قائد الفرقة السابعة بالجيش العراقي اللواء محمد الكروي ومجموعة من جنوده وضباطه في كمين بوادي حوران قرب قضاء الرطبة بغرب البلاد.

iNewsArabia.com > سياسة > الإمارات اليوم | سياسة