الأهلي يسجل أفضل بداية منذ انطلاق دوري المحترفين

سجل الأهلي أفضل بداية لفريق في الدوري منذ انطلاقته بصبغة المحترفين، بعدما حصد انتصاره الخامس على التوالي على حساب الإمارات، ليعيد شريط الذكريات إلى فريقي الوحدة والشباب حين توجا باللقب عامي 2000 و2008 على التوالي، وكانا في ذلك الوقت قد بدآ المسابقة بسلسلة انتصارات متتالية مهدت طريقهما لمنصة التتويج، فهل يعيد التاريخ نفسه ويتوج الفرسان الحمر بطلاً بسيناريو العنابي والجوارح نفسه؟

وكان الشباب فاز بمبارياته الخمس الأولى في الدوري موسم 2007 - 2008 وأتبعه بالحصول على اللقب، كما بدأ الوحدة موسم 2000 -2001 بستة انتصارات متتالية وتوج لاحقاً باللقب برصيد 50 نقطة، عقب البداية الجيدة التي ساعدته على الانطلاق بقوة والابتعاد عن منافسيه.

الأهلي الآن يتصدر منفرداً في دوري الخليج العربي، بعدما ابتعد بفارق ست نقاط عن أقرب منافسيه، بالإضافة إلى الهدايا التي تقدمها الفرق المنافسة بالتخبط في نتائجها، ولم يسبق لفريق أن سجل خمسة انتصارات متتالية منذ بداية البطولة بصبغتها الاحترافية الجديدة.

وربما يكون من الصعب على الأهلي تخطي رقم الوحدة، كونه سيواجه صعوبة بالغة بخوض اختبارين صعبين خلال الجولتين المقبلتين، إذ سيخرج من قواعده لمقابلة بني ياس في الجولة السادسة، ثم يستضيف العين في مقابلة ينتظرها عشاق الكرة الإماراتية.

ويدين فريق الأهلي بالفوز في مباراة الجولة الخامسة على حساب فريق الإمارات إلى البرازيلي غرافيتي الذي أحرز هدفين وأسهم في تأكيد فوز الفرسان الذي كان عسيراً كالعادة، بسبب رغبة الصقور القوية في تدارك موقفه في جدول المسابقة وإيقاف مسلسل الهزائم المتتالية منذ تحقيق أول فوز بالجولة الأولى، كما أن غرافيتي أعلن بذلك عودته للمنافسة على لقب الهداف بعدما وصل إلى خمسة أهداف في سباق الهدافين.

الزعيم يبتعد

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط.

ابتعد الزعيم مرة أخرى عن صدارة دوري الخليج العربي بعدما تعادل مع مستضيفه الوحدة، ليفقد نقطتين إضافيتين في رحلة الدفاع عن لقبه ويبدو ان مهمته صعبة، إذ يتوجب على الأهلي أن يفقد ثماني نقاط ليتساوى مع الزعيم، وربما تكون مواجهة الفريقين في الجولة بعد المقبلة هي مؤشر حقيقي إلى صاحب اللقب في الموسم الحالي، فهل سيستطيع الزعيم الفوز على الأهلي في ملعبه أم لا؟

ميا «الضحية الثالثة»

نفد صبر مجلس إدارة نادي الجزيرة أخيراً مع المدير الفني الإسباني لويس ميا، الذي كان قد تعاقد مع النادي منذ منتصف الموسم الماضي وأخرج الفريق من كل المنافسات خلفا للبرازيلي باولو بوناميغو مدرب الشارقة الحالي، ومنذ أيام قليلة صرح عدد من المسؤولين في النادي أن لويس ميا سيكون أفضل مدرب في الموسم الحالي، لكن لم تمضي أيام قليلة حتى تمت إقالة المدرب بعد تدهور نتائج الفريق وكان آخرها التعادل مع الظفرة في الجولة الخامسة.

الشعب وعجمان يشعلان القاع

أشعل فريقا الشعب وعجمان جدول ترتيب دوري المحترفين من القاع بعدما حققا اول انتصار لهما في الموسم، ليصل فريق عجمان إلى النقطة الرابعة ويبتعد عن مؤخرة الجدول، وذلك بعدما حقق الفوز على فريق الوصل بفضل جهود العاجي بوريس كابي، الذي أحرز أيضا أول «هاتريك» له في البطولة على حساب الإمبراطور، أما الشعب فقد أسقط الجوارح الذي كان يبحث عن الاستمرار عن مطاردة الأهلي على صدارة الدوري.

الإمبراطور في خطر

يبحث جمهور الوصل عن مخرج لأزمات فريقه المتتالية منذ أكثر من ثلاثة أعوام، لم يستقر فيها وضع الفريق على جدول دوري المحترفين، ودائماً ما تشهد نتائجه تخبطات كثيرة، ما يؤدي إلى تغيير المدربين المتتالي، وإلى الآن لم يكتشف مجلس الإدارة سبب العجز، فهل التضحية بالمدرب هي السبيل الوحيد بعد تغيير ما يقرب من ثمانية مدربين في آخر ثلاث سنوات؟ أم أن هناك سبباً آخر يجب الوقوف عليه ومعرفة علاجه؟

فريق الوصل أصبح أقرب الفرق إلى قاع الترتيب بعدما استقر ترتيبه في المركز الـ10 برصيد ست نقاط من خمس مباريات، ويحتاج الفريق إلى وقفة جادة للوقوف على سبب تدهور الفريق بهذا الشكل كل عام، وهل يعاني الفريق أزمات مالية تقف أمام شراء لاعبين مميزين، أم أن قاعدة الناشئين بالنادي أصبحت لم تصعّد لاعبين مميزين للفريق الأول؟

بورصة الجولة 5

شهدت الجولة الخامسة ارتفاع أسهم مدرب الشعب، سوموديكا، بعد أن حقق أول فوز لفريقه، وهذا ليس السبب الوحيد في تصدره البورصة، وإنما لأن فريق الشعب يقدم منذ بداية الموسم مباريات قوية وكان ينقصه فقط هذا الانتصار، بينما انخفض مؤشر مدرب فريق دبي الاسباني، مارتن رويدا، الذي أصبح قريباً جداً من الإقالة من منصبه.

وعلى مستوى اللاعبين تصدرت كوت ديفوار بلاعبيها أسهم البورصة، بعدما تألق كل من لاعب النصر، ابراهيم توريه، ولاعب عجمان، بوريس كابي، وقادا فريقيهما إلى الفوز بإحراز ثلاثة أهداف حققا بها الفوز، بينما انخفض مؤشر لاعب الوصل، عبدالفتاح بوخريص، الذي أخطأ كثيراً في مباريات فريقه الأخيرة، وهو ما تسبب في هزيمة الوصل بالأخطاء الدفاعية.

iNewsArabia.com > رياضة > الإمارات اليوم | رياضة
الأهلي يسجل أفضل بداية منذ انطلاق  دوري المحترفين,