باروت: لست مورينيو.. لكنني لست أسوأ مدرب

أعرب مدرب الوصل، عيد باروت، عن حزنه بعد خسارة فريقه على أرضه وبين جمهوره أمام العين ‬1-‬2، في الجولة الـ‬19 من دوري المحترفين لكرة القدم، وقدم اعتذاره لأنصار الإمبراطور لكنه وعدهم بتصحيح الأخطاء في المرحلة المقبلة.

وقال في المؤتمر الصحافي عقب المباراة، «تقدمنا بهدف ولعبنا على الهجمات المرتدة، لكنْ أداؤنا تراجع في آخر ‬20 دقيقة، ودخل مرمانا هدفان نتيجة للأخطاء الفردية».

وأشار باروت إلى تلقيه بعض الانتقادات من وسائل الإعلام، وصفها بـ«غير البناءة»، وقال «بعد الخسارة أمام الظفرة، تلقينا انتقادات غير بناءة من بعض وسائل الإعلام، إذ إنني لست البرتغالي جوزيه مورينيو أو الإيطالي فابيو كابيللو، لكنني لست أسوأ المدربين، وليس من المنطقي النظر دائما إلى المدرب المواطن على أنه المدرب البديل».

وأضاف «بعض وسائل الإعلام انتقدت تبديل فهد حديد في مباراة الظفرة، لكنها لم تسأل عن سبب التغيير، وتعلم أنه خرج بسبب الإصابة».

أما بخصوص تبديله فهد حديد وخليفة عبد الله أمام العين، فقال إن «اللاعبين بذلا مجهودا كبيرا في الشوط الأول، وأصيبا بالإرهاق، لذلك كان يجب تغييرهما».

وأكد باروت تأثر الوصل سلباً بغياب هداف الفريق الأوروغوياني إيمليانو ألفارو، وقال إنه «من الصعب أن نفتقد هداف الفريق أمام متصدر الدوري، لكن بالتأكيد علينا أن نعمل خلال الفترة المقبلة على حل مشكلة تراجع مستوى الفريق في الشوط الثاني، وهو ما لاحظناه في المباريات الثلاث الأخيرة».

وشدد مدرب منتخب الشباب السابق على صعوبة تطوير الفريق، خلال الفترة القصيرة التي قضاها معه، وقال «قضيت مع الفريق ‬17 يوما، لعبنا ثلاث مباريات، ومن الصعب تغيير الفريق إلى الأفضل في هذه الفترة القصيرة».

واختتم باروت «أتشرف بثقة إدارة الوصل، وسعيد بوجوديي هنا، ونعد الجمهور بتحسن الأداء والنتائج في الفترة المقبلة».

iNewsArabia.com > رياضة > الإمارات اليوم | رياضة
باروت: لست مورينيو.. لكنني لست أسوأ مدرب,