محمد عمر: المتميزون يديرون مباريات «المحترفين»

كشف محمد عمر رئيس لجنة الحكام في اتحاد كرة القدم، النقاب عن وجود توجه بإسناد مهمة إدارة منافسات دوري المحترفين للحكام المتميزين الذين ظهروا بمستوي طيب خلال الفترة الماضية، وكانوا أقل الحكام ارتكاباً للأخطاء، نظراً لصعوبة المنافسات في الأسابيع المتبقية من عمر المسابقة، سواء في صراعي القمة والقاع، وينطبق الأمر نفسه على منافسات دوري الهواة، بعد أن زاد التنافس بين الفرق للتأهل إلى دوري المحترفين.

دعم الأندية

وطالب رئيس لجنة الحكام من الأندية والأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين، مساعدة قضاة الملاعب في أداء مهمتهم، من خلال زيادة التركيز في اللعب، وعدم التعرض للحكام، تخفيفاً للضغط عنهم، بعد أن تلاحظ زيادة الضغوط المحلية على الحكام خلال الفترة الأخيرة، ما يقلل من تركيز الحكام.

وبالتالي يقل عطاؤهم داخل الملعب خلال إدارة المباريات، وأشار محمد عمر إلى تألق حكامنا في إدارة البطولات القارية والدولية بشكل لافت للنظر، وقال السر يكمن في قلة تعرضهم للضغوط، وبالتالي يجدون المجال خصباً للعطاء بتميز، ولعل إشادة الجميع بعطاء حكامنا خارجياً يثبت أن لدينا كوادر تحكمية متميزة، ولكنها بحاجة إلي مناخ طيب للعمل والابتداع.

وأكد محمد عمر أن اللجنة تتقبل نقد الأندية الهادف البناء الذي يستفيد منه الجميع، ولكن في الوقت نفسه ضد الانتقاد الجارح، الذي يسيء للعبة والحكام، ونرى أنه يهدم ولا يبني، وقال لا توجد مسابقات في العالم تخلو من أخطاء تحكمية، وحتي في البطولات العالمية، ونحن لا نقول ذلك لإيجاد مبرر لأخطاء حكامنا.

ولكننا نعمل باجتهاد كبير وتركيز عال من أجل تقليل الأخطاء قدر المستطاع، وقال كم كانت سعادتي كبيرة وأنا أشاهد مباريات الدور نصف النهائي لكأس اتصالات تكاد تخلو من الأخطاء، كما تلاحظ خلال الآونة الأخيرة أن حكامنا احتسبوا قرارات دقيقة للغاية لا تحدث إلا نادراً، وهنا يمكننا الافتخار بكوادرنا عن حق.

وفي ما يتعلق برغبة بعض الأندية في الاستعانة بحكام أجانب خلال بعض المنافسات القوية المقبلة، يقول محمد عمر، من حق أي ناد طلب حكام أجانب، ومن حق اتحاد الكرة ولجنة الحكام رفض هذا الطلب، من أجل الحفاظ على مكتسبات حكامنا الدولية والقارية، وأستطيع التأكيد أننا لن نستعين بحكام أجانب، لأن حكامنا على مستوى عال من الخبرة والكفاءة.

جلسة البرلمان

وشهدت جلسة البرلمان الأسبوعية للحكام، أشادة من لجنة الحكام بمستوي قضاة الملاعب الذين أداروا مباريات نصف نهائي كأس اتصالات، وهما محمد عبد الله وعمار الجنيبي، حيث خلت المباراتان من أية أخطاء مؤثرة، كما كان التعاون واضحاً بين الحكام والأطقم المساعدة، وتحدث المدير الفني شمسول وقال إن فترة توقف دوري المحترفين أفادت الحكام في التقاط الأنفاس.

والعمل على تدارك بعض الملاحظات، وطالب الحكام بضرورة زيادة التركيز خلال إدارة المباريات، من أجل ضبط حالات التمثيل والتحايل والحالات الدقيقة داخل منطقة الجزاء، مع أهمية التمركز الصحيح داخل الملعب، وحسن التعاون بين أعضاء الطاقم التحكيمي، من أجل الظهور بمستوى طيب خلال إدارة المباريات، وشدد على أهمية التركيز خلال إدارة المباريات، ثم قام بعرض عدد من الحالات التحكمية من أجل التعلم والاستفادة.

iNewsArabia.com > رياضة >