أطباء السودان: إصابات في محاولة فض اعتصام وسط دافور


قالت "لجنة أطباء السودان المركزية"، المنضوية تحت لواء "تجمع المهنيين السودانيين"، إن سيارة تابعة لجهاز الأمن الوطني دهست الشباب المعتصمين في ولاية وسط دارفور، ما سبب إصابة اثنين من المعتصمين بإصابات متفاوتة.


ونشر الحساب الرسمي لـ"لجنة أطباء السودان المركزية"، تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الجمعة 3 أيار/ مايو الجاري، أعلن فيها تعرض اعتصام بإحدى ولايات دارفور للهجوم.


وقالت اللجنة: "في محاولات لفض الاعتصام بالقوة في ولاية وسط دارفور - زالنجي، تعرض الشاب مهند خميس للدهس بواسطة عربة تاتشر نتج عنها إصابات متفاوتة".


وتابعت: "ومازال يمارس جهاز أمن الخراب اللاوطني قذارته المعهودة، فقد قامت عربة تتبع له عشية الأربعاء في مدينة الجنينة بتتبع ودهس المحامي فيصل عبد الله مصطفى، نتج عنها كسر في الساعد الأيسر".


وحملت التغريدة توقيع "إعلام اللجنة في 3 مايو 2019"، و"أي حل لا يفضي إلى حكومة انتقالية مدنية هو محاولة خاسرة لإعادة إنتاج إنقاذ أخرى".


ويقود تجمع المهنيين السودانيين الذي يصف نفسه بالمهني المستقل، تشكل في أواخر 2016 من خِلال اجتماع "لجنة أطباء السودان المركزية"، و"شبكة الصحفيين السودانيين" و"تحالف المحامين الديمقراطيين"، إعلان الحرية والتغيير الذي قاد الثورة على حكم الرئيس عمر البشير ودفع للإطاحة به.



iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
أطباء السودان: إصابات في محاولة فض اعتصام وسط دافور,