"الأخت السرية" تجمع تبرعات لرهف القنون.. والأخيرة "فخورة"


تفاجأ متابعو السعودية رهف القنون، التي هربت من أهلها في السعودية إلى كندا، بإطلاق حملة للتبرعات لها على منصة تعد من أشهر مواقع جمع الأموال في العالم.

وأطلقت حركة تدعى "الأخت السرية" نداء على موقع "gofundme"، لجمع أموال للقنون، رغم دعم منظمات حقوق الإنسان لها، وإعطائها حق اللجوء في كندا.

وتأتي الحملة بعد إطلاق القنون وصف "ناشطة للدفاع عن حقوق المرأة" على نفسها في صفحتها على "تويتر".


وفي التفاصيل، تمكنت الحركة السرية بعد 15 يوما من إطلاق النداء، من جمع مبلغ قدره 6870 دولارا أمريكيا، والهدف منها جمع مبلغ قدره 100 ألف دولار.

اقرأ أيضا: السعودية رهف تفاجئ الجميع.. هل تعود إلى المملكة؟ (صور)

وجاء في نص نداء جمع التبرعات المنشور أن "رهف القنون التي لا تزال مراهقة في الثامنة عشرة من عمرها، أظهرت قدرا هائلا من الشجاعة بعد فرارها من بلدها وعائلتها في المملكة العربية السعودية".

وأضافت الحركة: "باعتبارنا أختا سرية عالمية، فإننا سنعتني بها بمجرد وصولها بأمان، لكننا بحاجة إلى المساعدة للتأكد من أن لديها أموالا لإعادة التوطين والحماية. ولأن قصتها اكتسبت اهتماما عالميا، فهذه الأموال مطلوبة لتنشئتها بأمان في بلد جديد".

اقرأ أيضا: الفتاة السعودية رهف تدعو إلى "التمرد على الظلم"

وعلقت القنون، الثلاثاء، على حملة التبرعات هذه من أجلها، معربة عن "امتنانها لهؤلاء الأشخاص"، وقالت في تغريدة لها على "تويتر": "قاموا بعمل رائع لجمع الأموال لدعمي.. أنا فخورة بذلك".

— Rahaf Mohammed رهف محمد (@rahaf84427714) January 29, 2019

وأثار الأمر الكثير من التعليقات، منها المنتقدة للقنون، وأخرى متفاجئة، تتساءل عن ما إن كانت كندا لا تقوم بتأمين احتياجات الفتاة رهف بعد أن قامت باستقبالها كلاجئة.

— ام عبدالرحمن ..........??اللهم لك الحمد حتى ترضا (@naj_am) January 29, 2019

وسبق أن فاجأت القنون متابعيها عبر موقع التواصل الاجتماعي "سناب شات"، بنشرها تصريحات غامضة، أعربت فيها عن عدم سعادتها في كندا، واشتياقها لذويها، وتمنّيها العودة إلى المملكة.
iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
"الأخت السرية" تجمع تبرعات لرهف القنون.. والأخيرة "فخورة",