الجيش الأذري على أبواب مدينة استراتيجية ويدمر منظومة أرمنية


تقف القوات الأذرية على بعد كيلومترات قليلة من مدينة شوشة الاستراتيجية في "قره باغ"، وفق ما أعلن الانفصاليون الأرمن، المدعومون بشكل مباشر من يريفان.

وقال زعيم الانفصاليين، أراييك هاروتيونيان، في فيديو نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي؛ إن "العدو على بعد بضعة كيلومترات من شوشة، خمسة كيلومترات كحد أقصى".

"من يسيطر على شوشة يسيطر على قره باغ"

وأضاف: "الهدف الرئيس للعدو هو اجتياح شوشة (...) ومن يسيطر عليها، يسيطر على أرتساخ"، في إشارة إلى التسمية الأرمنية لإقليم قره باغ.

— Arayik Harutyunyan | Artsakh President (@Pres_Artsakh) October 29, 2020


وتقع شوشة على بعد نحو 15 كيلومترا من خانكندي (ستيباناكيرت)، عاصمة الإقليم، وعلى طريق تربطه بأرمينيا.


وتتيح السيطرة على شوشة الواقعة على مرتفع، استهداف خانكندي وقطع طريق الإمدادات الأرمنية.

— Haris Alisic (@HarisAlisic) October 29, 2020

— Ahmet Yeşiltepe (@ahmetyesiltepe) October 30, 2020

اقرأ أيضا: أرمينيا تدفع الحرب نحو منعطف جديد.. وتقدم أذري لافت

تدمير منظومة أرمنية


نشرت وزارة الدفاع الأذرية، الجمعة، مشاهد توثق تدمير منظومة صواريخ "سميرتش" الأرمنية، قالت باكو إنها كانت تقصف مدنيين في عمق أراضي البلاد.

وأوضحت الوزارة أن عملية تدمير المنظومة التي تمت بإصابة مباشرة، جرت عصر الخميس.

— Azerbaijan MOD (@wwwmodgovaz) October 30, 2020

وقتل 25 مدنيا وأصيب أكثر من 70 آخرين، جراء قصف الجيش الأرمني مدينة بردة التي تبعد 60 كم عن خط الجبهة، بصواريخ "سميرتش" تحوي قنابل عنقودية، يومي 27-28 تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

وكان الرئيس الأذري، إلهام علييف، قد تعهد بـ"الانتقام" و"الاقتصاص في الميدان".

واتهمت منظمة العفو الدولية "أمنستي"، الخميس، كل الأطراف المشاركة في النزاع، ولا سيما أرمينيا، باستخدام الذخائر العنقودية رغم حظرها.

— Amnesty International USA (@amnestyusa) October 29, 2020

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
الجيش الأذري على أبواب مدينة استراتيجية ويدمر منظومة أرمنية,