الجيش يتقدم جنوب الموصل.. والحشد يستعد لاقتحام تلعفر


أعلنت القوات الأمنية العراقية، الخميس، أن القطعات العسكرية بدأت بالتقدم نحو قرية عباس رجب والنعمانية باتجاه النمرود جنوب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، فيما تستعد مليشيات الحشد الشعبي لاقتحام قضاء تلعفر.

وقال قائد عمليات "قادمون يا نينوى" الفريق الركن عبد الأمير رشيد يارالله أن "قطعات الفرقة المدرعة التاسعة والحشد العشائري تباشر بالتقدم لتحرير قرية عباس رجب و النعمانية باتجاه النمرود ضمن محور شمال الزاب"، وفقا لبيان أصدره.

وألقت الطائرات العراقية ملايين المنشورات مع صحف بإعداد خاصة على مدينة الموصل، تضمنت حث المواطنين على الاستعداد للانتفاضة على تنظيم الدولة، حسبما ذكر بيان للإعلام الحربي.

من جهته، أعلن مدير إعلام مليشيات الحشد الشعبي، مهند العقابي، الخميس، تمكن قواته من قطع الطريق الرابط بين الموصل والرقة بشكل كامل.

وقال العقابي في حديث لموقع "رووداو" الكردي إن "عناصر الحشد الشعبي تجري حاليا آخر استعداداتها لشن عملية عسكرية واسعة تستهدف السيطرة على قضاء تلعفر"، لافتا إلى أن "الاستعدادات تتم بتوجيهات من القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي".

وأضاف، إن "قواتنا سيطرت على مركز قيادة تنظيم الدولة في تلال عذاية التي تعد الخط الرابط بين الموصل والرقة السورية وتم قتل نحو 130 عنصرا منهم وتدمير 53 عجلة مفخخة"، مؤكدا "السيطرة على مساحة تقدر بنحو ألفي كيلومتر مربع غربي الموصل".

وانطلقت في 17 أكتوبر/تشرين أول الماضي، معركة استعادة الموصل بمشاركة القوات العراقية والبيشمركة ومليشيات الحشد الشعبي والعشائري و"حرس نينوى" وبمساندة طيران التحالف الدولي.
iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
الجيش يتقدم جنوب الموصل.. والحشد يستعد لاقتحام تلعفر,