الحكومة اليمنية تدين طرد مسؤول أممي من قبل الحوثيين


أدانت الحكومة اليمنية المعترف بها، الثلاثاء، قيام جماعة الحوثيين بطرد مسؤول أممي عقب هبوطه طائرته في مطار صنعاء.


وقال وزير الإعلام اليمني، معمر الأرياني، إن المليشيا الحوثية، المدعومة من إيران، طردت ممثل المفوضية السامية لحقوق الإنسان في اليمن "العبيد أحمد العبيد"، بعد دقائق من هبوط طائرته في صنعاء.


وأضاف الأرياني في سلسلة تغريدات بموقع "تويتر" أن الحوثيين قاموا بسحب تصريح سفر المسؤول الأممي، وأجبروا طائرته على الإقلاع فور هبوطها في مطار صنعاء. معبرا عن إدانته واستنكاره لهذا الإجراء من قبل الحوثيين.

وتابع: "الإجراء الذي اتخذته المليشيا بحق المسؤول الأممي جاء على خلفية تقرير سلط الضوء على الانتهاكات التي ارتكبتها، بما في ذلك العنف الجنسي ضد النساء في معتقلات الحوثي".


وأشار إلى أن ذلك يؤكد على مضي مليشيا الحوثي في تحدي المجتمع الدولي، واستمرار جرائمها الوحشية بحق المدنيين داخل وخارج مناطق سيطرتها.

ووصف الأرياني الإجراء الحوثي بأنه "تصرف أرعن"، مطالبا الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الإنسان بإعلان الحقائق للعالم والرأي العام الدولي حول ذلك، وعدم التغطية على جرائم المليشيا الحوثية أو الرضوخ لممارساتها القمعية، التي لم يسلم منها حتى مسؤولي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية لحقوق الإنسان.

والاثنين، ذكرت وكالة الأناضول التركية، نقلا عن مسؤول بمكتب المفوضية في صنعاء، قوله إن الحوثيين أجبروا طائرة العبيد، وهو ممثل المفوضية في العاصمة اليمنية، على العودة إلى الأردن، فور هبوطها في مطار صنعاء، الاثنين، ولم يسمحوا له بمغادرتها.

وأفاد المصدر بأن قرار المنع يعود إلى أن "الحوثيين أعلنوا أن المسؤول الأممي شخص غير مرغوب فيه، على خلفية تقرير فريق خبراء الأمم المتحدة الصادر مؤخرا، والذي أدان الجماعة بارتكاب انتهاكات ضد حقوق الإنسان".

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
الحكومة اليمنية تدين طرد مسؤول أممي من قبل الحوثيين,