السيسي: لو كنت مفسدا في الأرض لن يكون الله معي (شاهد)


قال رئيس الانقلاب المصري عبد الفتاح السيسي إنه لو كان مفسدا فيالأرض فلن يكون الله معه، حسب قوله، مُحذّرا ممن قال إنهم يستغلون ظروف الناسلتحريكهم (في احتجاجات) بدعوى تعرضهم للظلم والفقر.

وتأتي تصريحات السيسي الجديدة خلال افتتاح مجمع التكسيرالهيدروجيني، بقرية مسطرد في محافظة القليوبية، الأحد، وبعد أسبوع كامل من التظاهراتالاحتجاجية "الغاضبة" التي شهدتها محافظات ومدن وقرى مصرية منذ يوم 20أيلول/ سبتمبر الجاري، رغم حملات الاعتقال والاستنفار الأمني الكبير في الميادينالرئيسية، فضلا عن سقوط 3 قتلى ومصابين بمحافظة الجيزة.

وأضاف السيسي أنه"يراهن على وعي المصريين، لأن هناك مَن يريد هدم الدولة"،متابعا: "لقد ظلوا (لم يسمهم) طوال الأسابيع الماضية يقومون بإشعال الأوضاع،ويستغلوا المواقف الصعبة التي نقوم بها، ونحن علينا أن نفعل أو لا نفعل، وهميختارون الظروف الصعبة كي يشكّكوا الشعب في الأمور التي نقوم بها، والشعب والدولةشيء واحد لن يستطع أحد الدخول أو التفرقة بينهما".


وأردف: "خلال السنوات الماضية كان رهاني الدائم على المصريين،والحمد لله كان هذا الرهان فائزا، لأنني أصلح في الأرض، فلو كنت أفسد في الأرض لأصبحت خائفا،لأن الله لن يكون معي، لأنني في هذا الحالة سأكون أعمل ضده، إلا أنني أفعلالإصلاح، بالإضافة إلى أنه لا أحد يستطيع خداع الناس بالكلام، حتى لو كانت أوضاعهمصعبة".

واستطرد السيسي قائلا: "نحن نسير في مسار إصلاح وبناء وتنميةوتعمير، وسنظل مستمرين في هذا المسار، لأن مصر بحاجة لذلك، خاصة أن الناس تتفهمذلك، وتتحمل تكلفته؛ فالإصلاح الاقتصادي لم يكن بالأمر الهين أو السهل، لكننااستطعنا تجاوزه وحققنا إنجازات العالم كله يتحدث عنها"، على حد قوله.

اقرأ أيضا: احتجاجات مسائية بمصر لليوم السابع.. وتظاهرات بالخارج

وادعى السيسي أن "العالم يحسد مصر على أنها لازالت بخير، في ظلجائحة كورونا، والاقتصاد المتعسر، وحركة السياحة التي توقفت، وحركة التجارة الدولةالتي تأثرت"، مضيفا: "سننقل المشمولين بإزالة مساكنهم إلى أماكن أخرى، وهناك مَن يسعى إلىتخويفكم والاصطياد بالماء العكر".

وأكد السيسي أن "بعض المشروعات توقفت بسبب أحداث 2011 وحالة عدمالاستقرار"، وفق قوله، مستطردا: "ينبغي على الناس أن تفهم لماذا هميريدون أن يتحرك الشعب (ضده)؟، ولو تحرك المصريون سيقومون بهدم البلد والقضاءعليها، وهم يحركونكم عبر ترديد أقاويل بزعم تعرضكم للظلم والفقر".

وطالب الجميع سواء الإعلام، ومجلس الشعب، والحكومة، والمحافظة،والمسجد، والكنيسة، والجامعة، بضرورة التحدث عن أهمية الحفاظ على الدولة والناس،مشدّدا على أن "مصر لن تسقط، على غرار الكثير من دول المنطقة، لأن الله أرادذلك، وهو (حر) في إرادته"، بحسب قوله.

وضمن الإجراءاتالتي تهدف لتهدئة الأوضاع ومحاولة احتواء حالة الغضب في الشارع، أمر "السيسي"حكومته بأن تواصل تقديم منحة قدرها 500 جنيه للعمالة غير المنتظمة لمدة ثلاثة شهورأخرى حتى نهاية العام الجاري.

وسبق تلك الخطواتقرارات من الحكومة المصرية تقضي بتخفيض المبالغ المطلوبة من المواطنين لتجنب هدممنازلهم بدعوى مخالفاتها لاشتراطات البناء، فضلا عن منحهم مهلة شهر إضافي للتصالحمع السلطات بدفع الغرامة المطلوبة لتجنب الهدم.

وخلال مؤتمر السيسي، تم عرض أفلام تسجيلية تدهور الأوضاع في بعض دولالمنطقة كسوريا والعراق وليبيا وغيرهم، وذلك في إطار التحذير المتكرر الذي دائماما يكرره السيسي ويحذر المصريين من هذا المصير.

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
السيسي: لو كنت مفسدا في الأرض لن يكون الله معي (شاهد),