بريطانيا تطلب من سفنها تجنب "هرمز" مؤقتا


نصحت المملكة المتحدة السفن البريطانية بالبقاء "خارج منطقة" مضيق هرمز "لفترة موقتة" بعد احتجاز إيران لناقلة نفط ترفع العلم البريطاني.


وقالت ناطقة باسم الحكومة البريطانية في بيان صدر بعد اجتماع ليلي للجنة الطوارئ في الحكومة البريطانية لمناقشة الأزمة: "ما زلنا نشعر بقلق عميق من تحركات إيران غير المقبولة، التي تشكل تحديا واضحا للملاحة الدولية".


وأضافت المتحدثة: "نصحنا السفن البريطانية بالبقاء خارج المنطقة لفترة موقتة".


وذكرت وكالة أنباء فارس الإيرانية، السبت، أن إيران اصطحبت ناقلة النفط التي ترفع علم بريطانيا والتي احتجزتها في مضيق هرمز إلى ميناء بندر عباس حيث ستبقى مع طاقمها لحين الانتهاء من التحقيق في سلوكها.


ونقلت الوكالة عن مراد الله عفيفي بور، المدير العام للموانئ والملاحة البحرية بإقليم هرمزجان في جنوب إيران، قوله إن الناقلة ستينا إمبيرو اصطدمت بقارب صيد إيراني وتجاهلت نداء الاستغاثة الذي أطلقه.


وتم اصطحاب الناقلة إلى ميناء بندر عباس، الواقع على الساحل الجنوبي لإيران وقبالة المضيق.

ونسبت الوكالة إلى عفيفي بور قوله: "سيبقى جميع أفراد الطاقم، وعددهم 23، على متن الناقلة لحين انتهاء التحقيق".


وأضاف أن الطاقم مؤلف من 18 هنديا وخمسة من جنسيات أخرى.

اقرأ أيضا: إيران تفرج عن سفينة بريطانية وتبقي أخرى بـ"بندر عباس" للتحقيق

وقالت شركة ستينا إمبيرو المشغلة للناقلة أمس الجمعة إن الناقلة كانت "ملتزمة تماما بجميع قواعد الملاحة واللوائح الدولية"، وإن الطاقم لم يعد مسيطرا عليها ولا يمكن الاتصال به.

وفي أحدث رد بريطاني، قال وزير الخارجية جيرمي هنت، السبت، إنه يخشى أن تكون إيران سلكت "طريقا خطيرا" بعد احتجازها ناقلة ترفع علم بريطانيا.

وكتب هنت على تويتر: "تحرك الأمس في الخليج يبعث بإشارات مقلقة بأن إيران ربما تختار طريقا خطيرا من سلوك غير قانوني ومزعزع للاستقرار بعد الاحتجاز المشروع لنفط متجه إلى سوريا في جبل طارق".

وأضاف: "كما قلت أمس سيكون ردنا مدروسا لكن قويا. نحاول التوصل إلى طريقة لحل مسألة الناقلة جريس-1 لكننا سنضمن سلامة شحننا".

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
بريطانيا تطلب من سفنها تجنب "هرمز" مؤقتا,