بعد اتهامه بالتحرش.. بايدن يتعهد بأن يكون حريصا مع النساء


تعهد نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن بأنه سيكون "أكثر حرصا" مع النساء، وذلك في أعقاب اتهامه بالتحرش، وتواصله جسديا بشكل غير لائق مع نساء.

وقال بايدن الذي يدرس الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة الأربعاء إنّه سيكون "أكثر حرصا" في المستقبل بخصوص المساحة الشخصية، وأضاف في رسالة نشرها على تويتر إنّ "العادات الاجتماعية تتغير.. أفهم ذلك وسمعت ما قلنه هؤلاء النساء".


وتابع بايدن في رسالته: "السياسة بالنسبة لي كانت دوما مرتبطة بالتواصل، لكنّني سأكون أكثر حرصا حيال احترام المساحة الشخصية في المستقبل"، وأضاف: "هذه مسؤوليتي وسألبيها".


وبايدن البالغ 76 عاما هو الأوفر حظا حاليا لنيل ترشيح الحزب الديمقراطي ومواجهة دونالد ترامب في انتخابات 2020، على الرغم من أنه لم يعلن ترشحه بعد.


وقالت عدة نساء علنا في الأيام الأخيرة، إن بايدن لمسهن بشكل غير لائق قبل عدة سنوات.


وقالت النائبة السابقة عن ولاية نيفادا لوسي فلوريس الأسبوع الفائت إن بايدن طبع "قبلة كبيرة بطيئة" على مؤخرة رأسها على هامش مهرجان انتخابي في نيفادا.

وكانت فلوريس مرشحة لمنصب نائبة حاكم نيفادا عندما ظهر نائب الرئيس بايدن حينها في أحد مهرجاناتها الانتخابية ليقدم لها دعمه.

اقرأ أيضا: اتهام بالتحرش يهدد ترشح جو بايدن للرئاسة (شاهد)

وكان لبايدن سمعة في واشنطن بملامسة زوجات وأمهات وبنات أعضاء مجلس الشيوخ بطريقة غريبة أثناء مراسم أداء اليمين، وتعرض لانتقادات لتدليكه كتفي زوجة وزير الدفاع الجديد آش كارتر عام 2015.

وادعت المستشارة في البيت الأبيض كيليان كونواي على قناة "فوكس نيوز" أن بايدن يعاني من "مشكلة كبيرة"، مضيفة أن هناك لقطات عدة له تظهره وهو يتصرف بطريقة "صادمة".

وفي فيديو مرفق برسالته، قال بايدن يحكي عن مشواره المهني الطويل: "أحاول دائما خلق اتصال إنساني".

وتابع: "هذا ضمن مسؤوليتي على ما أعتقد.. أصافح يدا بيد وأعانق".

وأكّد أنهم "سواء كانوا نساء أم رجالا، صغارا أم كبارا، هذا كان أسلوبي دائما... هذا هو الأسلوب الذي حاولت من خلاله إظهار اهتمامي".

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
بعد اتهامه بالتحرش.. بايدن يتعهد بأن يكون حريصا مع النساء,