بينها تونس وتركيا.. البغدادي يتصفح ملفات هذه الدول


لا يزال ظهور زعيم تنظيم الدولة "أبو بكر البغدادي" الجديد يطرح تساؤلات عديدة، حول نوايا الرجل الذي بارك هجوم سريلانكا الدموي، وتوعد بمزيد من العمليات.

في نهاية الفيديو المصور الذي بثته مؤسسة "الفرقان"، وامتد إلى 18 دقيقة، أعطى أحد مرافقي البغدادي ملفات عديدة، تحمل أسماء دول ينشط فيها التنظيم.

والدول هي: "الشام (سوريا)، العراق، ليبيا، الصومال، اليمن، تونس، القوقاز (روسيا الاتحادية)، غرب أفريقيا (نيجيريا، الكاميرون)، وسط أفريقيا (الكونغو، رواندا)، سيناء (مصر)، خراسان (أفغانستان)، وأخيرا تركيا".

واللافت أن جميع الملفات التي تصفحها البغدادي، دوّن تحت اسم الدولة عبارة "تقرير شهري عن سير العمل"، باستثناء تركيا، التي لم يكتب أي عبارة عليها.

وكان تنظيم الدولة تبنى تفجيرات مطار أتاتورك في إسطنبول، في حزيران/ يونيو 2016، التي أسفرت عن مقتل 43 شخصا، وإصابة المئات.

وبعد ذلك، نفذ عنصر من التنظيم هجوما على مطعم وملهى في إسطنبول، ليلة رأس السنة 2017، موقعا 39 قتيلا، وعشرات الجرحى، باستخدام سلاح رشاش.

اقرأ أيضا: تعرف إلى القادة الذين أعلن البغدادي مقتلهم في الباغوز

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
بينها تونس وتركيا.. البغدادي يتصفح ملفات هذه الدول,