تحذير من تدهور الأوضاع "الكارثية" بمخيم "الهول" شمال سوريا


حذر مدير منطقة الشرق الأوسطباللجنة الدولية للصليب الأحمر الخميس، من تدهور الأوضاع "الكارثية"،التي يعاني منها النازحون في مخيم "الهول" شمال سوريا.


ولفت مدير المنطقة فابريتسيوكاربوني في تصريحات للصحفيين بجنيف، إلى أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر عالجتأكثر من ألفي شخص، منوها في الوقت ذاته إلى أن "هناك مئات الآلاف من الأشخاصالمحتجزين، بسبب غياب إطار قانوني في منطقة مضطربة".


وأضاف أن "هناك مئات آلاف منالأشخاص الذين أمضوا الأشهر الأخيرة، بل السنوات الأخيرة تحت القنابل والجوعوالصدمات والأوبئة، إنه ببساطة وضع كارثي"، مضيفا أن "موقفنا هو القولللدول: استعيدوا رعاياكم".

اقرأ أيضا: تزايد عدد وفيات الأمراض للنازحين من الباغوز بسوريا


ووجه نقده لأولئك الذين يريدونالتمييز بين "الضحايا الصالحة والشريرة (..)، كأنه يمكن للأطفال ألا يكونواضحايا"، مشيرا إلى أن ثلثي سكان مخيم "الهول" بمحافظة الحسكةالسورية، من الأطفال ومعظمهم دون 12 عاما.


وأكد أنه "لا يمكن ترك أطفالفي منطقة معرضة للعنف ولدرجات حرارة مرتفعة أو منخفضة للغاية"، لافتا إلى أن اللجنةالدولية للصليب الأحمر التي تشرف على مستشفى في مخيم "الهول"، تقدمالطعام والماء، وتبني المراحيض.


وذكر أن المخيم يشهد "حالاتسوء التغذية والإسهال"، إضافة إلى أن المرضى الذين أصيبوا بالأسلحة، يتعرضونلعدوى شديدة، لأنهم لم يتمكنوا من الحصول على العلاج حتى الآن.

ويعيش أكثر من 70 ألف شخص بالمخيم، ويشكل الأطفال نحو ثلثي أعدادهم.

iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
تحذير من تدهور الأوضاع "الكارثية" بمخيم "الهول" شمال سوريا,