حملة لنقل مكتب "تويتر" الإقليمي من دبي


دشن عدد من الصحفيين والنشطاء حملة لمطالبة موقع "تويتر" بنقلمكتب الشركة الإقليمي في الشرق الأوسط من إمارة دبي الإماراتية.

وعبر وسم #Change_Office_Twitter_Dubai، برر النشطاء سبب المطالبة بتغيير مكان مكتب "تويتر"، بوجود العديد منالانتهاكات الإنسانية، والتجسس على المعارضين، بالإضافة إلى الممارسات القمعية بحقحرية الرأي والتعبير.

النشطاء أكدوا أن "تويتر" هو متنفس الشعوب للتغريد بحريةوأمان، وأن الحوار على "تويتر" أضحى يعج بالبذاءة والتحريض على العنف منقبل "الذباب الإلكتروني" التابع للنظام الإماراتي والسعودي.

وأكد النشطاء على ضرورة نقل المكتب إلى دولة أخرى تحترم حقوق الإنسان،قائلين إنه ليس من المعقول أن يكون مكتب "تويتر" في دولة ترى"الحرية" خطرا عليها، وتحارب كل أصوات المعارضة.

وكانت شركة "تويتر" قد حذفت آلاف الحسابات المرتبطة بحكوماتمصر والسعودية، في نيسان/ أبريل الماضي، متهمة إياها بتلقي توجيهات من حكومات هذهالدول، أو نشرها محتويات دعائية لهذه الحكومات.

وأعلن "تويتر" في بيان: "قامت المجموعة الإعلامية بإنشاءحسابات زائفة لإبراز رسائل تنتقد إيران وقطر وتركيا، وتشير معلومات حصلنا عليها منالخارج إلى أن المجموعة كانت تتلقى توجيها من الحكومة المصرية".

وقالت الشركة في بيان على موقعها الإلكتروني، إنها حذفت شبكة مكونة من 5آلاف و350 حسابا مرتبطة بالسعودية، وتعمل من مصر والإمارات.

النشطاء أكدوا أيضا أن مكتب "تويتر" في دبي متورط في حذفالوسوم التي تنتقد حكومات الإمارات والسعودية ومصر تحديدا، وأنه يقوم بالتضييقالمستمر على الحسابات المعارضة لتلك الحكومات.

في حين طرح البعض الآخر استفتاء حول الدولة التي يُرجح النشطاء نقل مكتب"تويتر" إليها، ومنها (الكويت، الأردن، تونس، المغرب).

جدير بالذكر أنه تم حذف 5929 حسابا من تويتر في ديسمبر/ كانون الأول 2019؛ لانتهاكها سياسة المنصة، ولتمثيلها شبكة أوسع تضم نحو 88 ألف حساب، وذلك بعد أسابيعمن توجيه السلطات الأمريكية اتهامات بالتجسس لثلاثة مواطنين سعوديين؛ لوصولهم إلىبيانات شخصية لمعارضين على "تويتر".

وأكدت الشركة أن مهمة الحسابات تتمثل في ضخ رسائل مؤيدة للسلطات السعودية؛ عن طريق المبالغة في الإعجاب بالتغريدات، وإعادة نشرها، والرد عليها.

نطالب إدارة تويتر بالإستماع إلى رأي المشتركين ونقل المكتب الإقليمي من #الإمارات إلى أي دولة محايدة نظراً لوجوده حاليا في دويلة سجلها حافل بالتجسس وانتهاك حقوق الإنسان #[email protected]

— د. تاج السر عثمان (@tajalsserosman) June 6, 2020

تويتر متنفس للشعوب
لكي تغرد بحرية وأمان
فلا تلوثوه بأن يكون مقره
في الشرق الأوسط في إمارة
تحارب حرية وأمان الشعوب#Change_Office_Twitter_Dubai

— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) June 6, 2020

السبيل الوحيد للارتقاء بالحوار على تويتر ونقل الجدل والاختلاف الى مستوى مقارعة الحجّة بالحجّة بدل الشتيمة والتحريض على العنف وتنظيفه من بذاءة الذباب التابع لنظامي #مبس و #مبز هو نقل مقر تويتر الشرق الاوسط من دولة الامارات.غرّدوا على هاشتاغ:#Change_Office_Twitter_Dubai https://t.co/5rxq1tkb0Z

— Ghada Oueiss غادة عويس (@ghadaoueiss) June 6, 2020

كيف لموقع شبكة تويتر أن توفر الامان وحرية التعبير للمستخدمين إذا كانت تنطلق من منطقةٍ سلطاتها تمتلك ملفاً متدنياً في الحقوق والحريات!؟.#Change_Office_Twitter_Dubai pic.twitter.com/XAcnor90re

— يوسف ربيع (@yussufrabie) June 6, 2020

طلب هام من الجيش اليمن الالكتروني
التفاعل عاجل الان مع دعوة تحرير تويتر من تدخلات ابوظبي على مكتبها في دبي
على هاشتاق

#Change_Office_Twitter_Dubai

تفاعلاً مع نداء الاعلامية @ghadaoueiss

— الصحفي/ أنيس منصور (@anesyemen11) June 6, 2020

ليعلم المسؤول في تويتر دبي أن جميع من تم القبض عليهم بسبب جواسيس تويتر لم يخرج منهم أحد حتى الآن منهم من بات يعاني من عاهة مستديمة جراء التعذيب المستمر ومنهم من توفاه الله ، لذلك فإن وجود تويتر دبي هو خطر حقيقي على الجميع ولن يخلو من متعاونين هناك .#Change_Office_Twitter_Dubai

— عيسى بن ربيعه
iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
حملة لنقل مكتب "تويتر" الإقليمي من دبي,