"رابعة".. بين غضب السيسي وغضب النشطاء بمواقع التواصل


غضبٌ ظهر واضحا على ملامح رئيس الانقلابالعسكري في مصر عبد الفتاح السيسي بعدما ذُكر أمامه اسم ميدان رابعة العدوية، معما حمله له من ذكريات سوداوية حول أسوأ وأكبر مجزرة ارتكبها بحق الشعب المصري.

وجاء هذا الغضب، الذي ظهر جليا في صوتوملامح السيسي، بعدما أعلن رئيس الهيئة الهندسية أمامه اللواء إيهاب الفار، عنالانتهاء من كوبري ميدان "رابعة" ليقاطعه السيسي، خلال افتتاح أحدالمشروعات، الأربعاء: "قولنا اسمه كوبري الشهيد هشام بركات"، ثم كررهامرتين.

وفي المقابل، اجتاح غضب آخر مواقع التواصلالاجتماعي بعد غضبة السيسي من ذكر "رابعة"، حيث دشّن النشطاء وسمابعنوان #فاكرين_رابعة، والذي دخل في قائمة أعلى الوسوم تداولا بعد سيل منالتغريدات المستنكرة والغاضبة والمستذكرة لأحداث رابعة وشهدائها ومصابيها.

النشطاء اعتبروا رد السيسي على رئيسالهيئة الهندسية وتكراره للاسم أنه تأكيد على عدم رغبته في تذكر أحداث فض اعتصامميدان رابعة في آب/ أغسطس 2013، والذي أدى إلى سقوط ضحايا ومصابين من أنصار الرئيسالراحل محمد مرسي.

اقرأ أيضا: السيسي رافضا تسمية "رابعة": اسمه ميدان هشام بركات

وأعاد النشطاء التذكير بتفاصيل الاعتصامالسلمي لمؤيدي "مرسي" في 2013، بميداني رابعة العدوية والنهضة، ثماقتحام قوات الجيش والشرطة للاعتصام وفضه بالقوة، مؤكدين أن رابعة "ستظل لعنةتلاحق السيسي على مر السنين".

وأكد النشطاء أن السيسي لم ينس جرائمه،وأنه يتذكر جميع جرائمه والدماء التي تلطخت بها يداه، ولذلك فإنه غضب من رئيسالهيئة الهندسية، وأوشك أن يقوم ليضربه على وجهه.

وأشار الباحث محمد إلهامي إلى أن أحداثرابعة والنهضة لا يمكن أن ينساها إلا مغفل أو مجرم، وأنها "سُحقت فيها خرافةالديمقراطية، وخرافة السلمية أقوى من الرصاص، وخرافة الجيش المصري وطني، وخرافةالعالم الحر والضمير العالمي، وأنها كانت نهاية تجربة الحركات الإسلامية المهادنةللأنظمة الحاكمة".

في ذات السياق شارك العديد من مؤيدي نظام السيسيعلى ذات الوسم، موجهين العديد من تغريدات الشماتة والسباب إلى معارضي النظام،ومرددين لذات الشائعات الإعلامية التي أطلقها قبيل فض الاعتصام.

— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) April 22, 2020— أحمد البقري (@AhmedElbaqry) April 22, 2020— سامي كمال الدين (@samykamaleldeen) April 22, 2020— د. حسام فوزي جبر (@hfg5555) April 22, 2020— أسامة جاويش Osama Gaweesh (@osgaweesh) April 22, 2020— محمد إلهامي (@melhamy) April 22, 2020— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) April 22, 2020— أسامة جاويش Osama Gaweesh (@osgaweesh) April 22, 2020— محمد ناصر (@M_nasseraly) April 22, 2020— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) April 23, 2020— أسامة جاويش Osama Gaweesh (@osgaweesh) April 22, 2020— AMR ABD ELHADY عمرو عبد الهادي (@amrelhady4000) April 22, 2020— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) April 22, 2020— Haytham Abokhalil هيثم أبوخليل (@haythamabokhal1) April 23, 2020
iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
"رابعة".. بين غضب السيسي وغضب النشطاء بمواقع التواصل,