الفن التشكيلي في تونس بعد 'الثورة'

يعاني فنانو تونس التشكيليون بعد الثورة من خيبة سبقها أمل برفع حالة التهميش والقيود عن ريشتهم المبدعة أو الناقدة.يعاني فنانو تونس التشكيليون بعد الثورة من خيبة سبقها أمل برفع حالة التهميش والقيود عن ريشتهم المبدعة أو الناقدة.ويشكو فنانون تونسيون من أوضاع مادية واجتماعية متدهورة بينهم حسين مصدق الذي كان ينتظر رفع غطاء السياسة والتهميش عن الفنانين.وحاول فنانون آخرون التأقلم مع الواقع الجديد وتوجه بعضهم بينهم حمدي المزهودي إلى التركيز على فن الكاريكاتور الذي يتابع التطورات اليومية للمجتمع.
iNewsArabia.com > سياسة > عربي21
واقع الفن التشكيلي في تونس بعد الثورة,