الأسهم الأوروبية تستقر بعد مؤشرات متباينة بشأن التجارة والسلع الفاخرة تصعد

استقرت الأسهم الأوروبية بعد مكاسب متميزة يوم الأربعاء حيث يستمر عزوف المستثمرين عن الرهانات المحفوفة بالمخاطر بعد مؤشرات متباينة بشأن ”المرحلة الأولى“ من اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وبحلول الساعة 0814 بتوقيت جرينتش ارتفع المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.3 بالمئة مدعوما بشكل أساسي من قطاعات المرافق والرعاية الصحية والعقارات.

واستقر المؤشر الألماني للأسهم القيادية سريع التأثر بالتجارة.

وقال جيم ريد الخبير الاستراتيجي في دويتشه بنك ”بالنظر إلى 2019 نجد أننا نعيش في فترة ما قبل 15 ديسمبر حيث يمكن لعنوان رئيسي أو تغريدة القدرة على إفساد يوم جيد والعكس صحيح“.

ومن المقرر أن يبدأ في 15 ديسمبر كانون الأول سريان مجموعة جديدة من الرسوم الجمركية الأمريكية على سلع صينية.

وكانت أسهم السلع الفاخرة الرابح الأكبر بعد يوم من إعلان وكالة بلومبرج أن شركة كيرنج المالكة للعلامة التجارية جوتشي أجرت محادثات ”استكشافية“ بشأن اتفاق محتمل مع مونكلر الإيطالية لصناعة المعاطف الفاخرة.

ودفع هذا النبأ سهم مونكلر للصعود 11 بالمئة كما عزز أسهم أقرانه المحليين حيث زاد سهما سالفاتوري فراجامو وتودس ثلاثة بالمئة لكل منهما.

The post الأسهم الأوروبية تستقر بعد مؤشرات متباينة بشأن التجارة والسلع الفاخرة تصعد appeared first on بروباجندا.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > بروباجندا