أمير الشرقية يرعى مهرجان الساحل الشرقي الأربعاء القادم

قال وكيل إمارة المنطقة الشرقية المساعد للشؤون التنموية رئيس اللجنة التنفيذية لمجلس التنمية السياحية المهندس مشعل العقيل أن مهرجان الساحل الشرقي بنسخته السادسة ، يحظى برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة في الــ 25 من شهر رجب الجاري، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب رئيس مجلس التنمية السياحية ، وبدعم ومساندة من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والشركاء في القطاعين الحكومي والخاص ممثل في الامانة المنطقة الشرقية وادارة التعليم وغرفة الشرقية وارامكو السعودية ورجال الاعمال بالإضافة للقطاعات الأمنية ، وسيستمر لمدة عشرة أيام، بتنظيم مجلس التنمية السياحية، بالشراكة مع الهيئة العامة للسياحة وعدد من الجهات المشاركة وذلك بمنتزه الملك عبدالله البيئي بالواجهة البحرية بالدمام .

وبين خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس ، في مقر الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالدمام , أن المهرجان يسهم في توفير الفرص الوظيفية لأبناء المنطقة، ويعبر عن تاريخ المنطقة الشرقية ويعتمد على المقومات السياحية حيث يعد المهرجان البحري الأول خليجياً ، والمهرجان الرئيسي للمنطقة الشرقية إذ يؤصل هويها الحضارية والثقافية ، مشيراً إلى أن المهرجان في هذا العام عني بتأصيل النمط العمراني من خلال المباني الخاصة بالقرية في استحضار ميناء العقير كقرية للمهرجان ، متوقعاً للمهرجان بتحقق نجاحات متقدمة في نسخته السادسة ، من خلال قراءات النسخ الخمس السابقة.

من جانبه أوضح أمين مجلس التنمية السياحية مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمنطقة المشرف العام على المهرجان المهندس عبداللطيف بن محمد البنيان أن المهرجان يهدف إلى إبراز المقومات السياحية والتراثية والبحرية في المنطقة، والعمل على استثمارها سياحياً وجذب أكبر عدد ممكن من الزوار والسياح للمنطقة، ويسهم في جعل سواحل المنطقة من أهم المقاصد السياحية، إضافة إلى تأصيل المقومات السياحية للمنطقة وتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة، فضلاً عن تأصيل الهوية العمرانية والبعد الحضاري للمنطقة ، حيث يتبنى المهرجان هذا العام بناء ميناء العقير كوجه لقرية المهرجان ، بقصد تعزيز النمط العمراني والبعد الحضاري والتراثي والثقافي ، وتأصيله لدى المجتمع المحلي ، وتعريف الشباب النشء بالتاريخ العريق والموروث الثقافي الذي تحتضنه المنطقة الشرقية ، كما سيتم هذا العام تأصيل أوسع للحرفيين من خلال مشاركتهم بالمهرجان ، فيما تعمل اللجنة المنظمة على أطلاق مبادرة لحملة بيئية لتنظيف شواطئ العقير ، كما تم عمل كتيب خاص بميناء العقير وشواطئ العقير.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > اليوم