تواصل ملتقى الحواضر والبوادي السابع بالداخلية

جلسة حوارية تناقش «المواطنة .. قيمها وأخلاقها» -
نزوى – أحمد الكندي -
تتواصل فعاليات أيام الحواضر والبوادي في محطتها السابعة بمحافظة الداخلية بمقر المجمع الرياضي بولاية نزوى وسط إقبال كبير من

الزوار للتعرف على أركان المعارض التي تشمل مسابقات تربوية وعلمية وثقافية حيث تفاعل الجمهور من مختلف شرائح المجتمع الذين توافدوا من مختلف محافظات السلطنة.
وشهدت سبلة الملتقى العديد من اللقاءات الصحفية التي تتناول العديد من الموضوعات المهمة التي تهم الفرد والمجتمع، حيث عقد لقاء صحفي مع الدكتور سليمان بن سالم الحسيني حول موضوع المواطنة قيم وأخلاق تحدّث فيها عن مفهوم المواطنة قيم وأخلاق موضحاً أن مفهوم القيم والأخلاق هي تلك القيم التي يتحلى بها الإنسان العماني في سلوكياته وتصرفاته التي تبعث من عقيدته التي يؤمن بها وأخلاقه التي دعا إليها الإسلام الحنيف، فنجد أن المجتمع العماني ينتشر بين أبنائه القيم والأخلاق والتسامح في التعامل مع الآخرين على اختلاف أعراقهم وأديانهم وثقافاتهم وفئاتهم.
وتظهر هذه القيم والأخلاق في الإنسان العماني منذ أن نشأ في هذه الأرض فنجد أن الإنسان العماني قد كانت له علاقات تجارية مع الأمم والحضارات القديمة مثل حضارات بلاد الرافدين وحضارات شبه القارة الهندية وحضارات شرق إفريقيا، هذا إن دل فإنما يدل على أخلاقه الرفيعة وقيمه النبيلة واتساع وتسامح في تعامله مع الآخرين مُضيفاً إن حب الوطن هو مطلب ديني، حيث إننا نعلم أن النبي (صلى الله عليه وسلم) لم يكن يبحث عن وطن آخر دون مكة إلا بعد ما ضاقت به السبل في تحقيق ونجاح دعوته التي يدعو إليها، واختار في بداية الأمر الطائف وذلك لقربها من مكة المكرمة ولكن عدما جفوه أهلها بحث عن مكان آخر فاختار المدينة المنورة لتكون معقلا للدولة الإسلامية حيث إن النبي (صلى الله عليه وسلم) لم يؤسس المدينة المنورة لتكون قطرا خاصا للعرب أو لأهل الجزيرة العربية فقط بل كانت قطرا شاملا لجميع المسلمين في الأرض، وهذا يدل على حرصه (صلى الله عليه وسلم) على تأسيس معقلا ومركزا للأمة الإسلامية. وكما أضاف الدكتور إن نبي الله إبراهيم عليه السلام عندما أتى إلى مكة المكرمة وقام بتأسيس وإعادة بناء الكعبة المشرفة، كان ذلك أمرا أساسيا مرتبطا بإنشاء دولة التوحيد التي يدعو إليها الرسل لتكون معقلا ومركزا أساسيا وملجأ آمنا لأهل التوحيد.
كما أشار الدكتور سليمان الحسيني إلى أن واجب الموطن اتجاه وطنه وإخوانه والآخرين وهو واجب بناء وتعامل بأخلاق وتسامح ديني، حيث قال: لا يبني الوطن غير أهله فإذا أراد الإنسان العماني أن يعيش بعزة وكرامة فيجب عليه أن يبني نفسه ووطنه، ولا يكون ذلك إلا بتعامل والتعاون مع الآخرين بالأخلاق والقيم الرفيعة والتسامح الديني المتبادل مع الآخرين حتى يستطيع أن يأخذ ويعطي ويبني من خلال هذا التعامل. كما هو معلوم أن بناء الإنسان لنفسه هو بناؤه لوطنه وهدم الإنسان لنفسه هو هدمه لوطنه.
وأشار الحسيني إلى أن الإنسان هو سفير لوطنه فهو يمثل وطنه عندما يتعامل مع الآخرين، وكما هو معلوم فإن الإنسان العماني بأخلاقه وتسامحه استطاع أن يتواصل بنجاح مع الآخرين منذ القدم حيث ذهب إلى شرق إفريقيا واستطاع أن ينشئ بها حضارة عريقة لها منتجها العلمي والثقافي والأدبي والفكري والتجاري، بالإضافة إلى أنه استطاع أن يعامل مع السكان الأصليين بنجاح حيث إنه قام بإنشاء علاقات أسرية حيث إنه تزوج من السكان الأصليين وأنجب الأطفال وأنشأ دولة لها منتجها الحضاري بين الأمم وهذا يدل على أخلاقه وقيمه التي تربى ونشأ عليها منذ القدم وتسامحه الفكري والديني بين الشعوب والأمم والحضارات في العالم.

ركن بناء الذات وتنمية الشخصية

ركن بناء الذات وتنمية الشخصية بالتعاون مع مركز صناع المجد للتنمية الفكر يقوم بتنفيذ برنامج «المتحدث اللبق» والذي يسهم في صقل مهارات الطالب في مجال التحدث أمام الجمهور ويكسر الخجل لدى الطالب في مواجهة الجمهور والتحدث أمامهم في ما يجول في صدرهم، كما ينفذ الركن برنامج «تحليل الشخصية» من خلال استمارة خاصة لتحليل الشخصية وهي عالمية ومعترف بها مع وجود مختص في المجال النفسي والإرشاد الطلابي يقدم الاستشارة لهم.

ركن السيرة النبوية

يقوم هذا الركن بالتعريف بسيرة النبي (صلى الله عليه وسلم) والوقوف على الأحداث المهمة في حياته، ونهدف من ذلك إلى ربط الناشئة بنبيهم والاقتداء به في كل ما تحويه الحياة، وإبراز خلقه العظيم وواجب المسلمين في التخلق بأخلاقه الحميدة كما نقوم بإقامة فعاليات لطلاب المدارس وتعريفهم بشخصية النبي الكريم وسيرته الطاهرة تكون هذه الفعاليات مقرنة بجوائز بحسب الشخص المشارك ونوعية الأسئلة المطروحة عليه، ويستمر هذا التفاعل على الشاشة بعرض صور هادفة من السيرة والتعليق عليها مما يسهم في تحبيب المعلومة لدى الجماهير، كما نعرض أهم ما كتب في السيرة النبوية والمراجع المعتمدة في معرفة سيرة المصطفى (صلى الله عليه وسلم).

ركن المصحف العماني

يستعرض ركن المصحف العماني الجهود التي تبذلها الوزارة في خدمة كتاب الله تعالى والمتمثلة في إصدار مصحف عماني في نسخته الأولى والتي نال الشرف في كتابته الخطاط توران سوكيلي، ثم بعد ذلك قامت الوزارة بالنسخة الثانية الخطاط عمرو كمال القدوسي وقد شارك أحد العمانيين الشرف في الكتابة وقد اشتملت هذه النسخة على عدة طبعات منها المذهبية. ومن ضمن الإصدارات التي قامت بها الوزارة المصحف العماني المسموع.

إدارة حماية المستهلك بمحافظة الداخلية

تشارك إدارة حماية المستهلك بمحافظة الداخلية في المحطة السابعة في الملتقى من أجل تعريف زوار المعرض على إصدارات الهيئة العامة لحماية المستهلك والتعريف بالمضبوطات التي تم ضبطها من الأسواق وكذلك نشر الثقافة الاستهلاكية لدى الجمهور.

ركن الخطابة

يهدف جناح الخطابة إلى تطوير قدرات الذات الخطابية، والتركيز على أهم المهارات اللغوية البيانية الواجب توافرها في الخطاب، كما يجري التركيز على تطوير السمات الشخصية الواجب أن يتفاعل بها الخطيب مع المتلقين. حيث يستهدف ثلاث فئات الأولى ما دون سبع سنوات والثانية من 7 إلى 11 عاما والثالثة من 12 إلى 16 عاما، كما يتم التركيز على عناصر معينة في أثناء المسابقة منها مهارات الخطابة العامة واللغة العربية ومخارج الحروف وبناء الشخصية والتواصل مع الجمهور.

ركن ألم وأمل

فريق تطوعي إنساني إعلامي يسعى إلى أن يجعل الألم حبلا للأمل الموقود في النفوس، بملامسة الواقع على أرضه، يهدف إلى البحث والتقصي عن الأسر المتعففة والمطالبة بحقوقها وتواجه تحديا في المسكن أو الدخل الشهري أو العوز الصحي.
تأسس في أبريل 2011 نتيجة فكرة لعمل تطوعي لثلاثة أفراد، تجمعت الأفكار وبدأت في خضم التطوير ليضم الآن ما يقارب 70 عضوا أغلبهم متخصصين في الأعمال التطوعية والفنية والتصميم وصياغة الموضوعات أدبيا.
يتناول الفريق الحالات التي يصعب عليها العيش بنفس معطياتها لمدة سنة، ويسعى إلى إيجاد حلول دائمة من خلال عرضهم على موقع سبلة عمان وبرامج التواصل الاجتماعي عبر حسابي الفريق بالتوتير والفيس بوك مدعما بالصور ومقاطع الفيديو التي تخدم وتوضح احتياجات العائلة وتعرض طلباتها للجهات الحكومية والرأي العام، وهو ما توجزه رسالة الفريق (نوصلكم إليهم).

iNewsArabia.com > سياسة > عمان | سياسة