قطر تقتنص فوزا صعبا من فلسطين في افتتاح كأس غرب آسيا

قاد مؤيد حسن المنتخب القطري لكرة القدم للفوز على نظيره الفلسطيني 1/ صفر امس في افتتاح بطولة كأس غرب آسيا لكرة القدم المقامة حاليا في قطر حتى السابع من يناير المقبل.
ورغم الفوز خيب المنتخب القطري توقعات الجماهير القليلة التي حضرت لمؤازرته بملعب نادي السد بالعاصمة القطرية الدوحة بعدما قدم عرضا ضعيفا طوال شوطي المباراة في الوقت الذي ظهر فيه المنتخب الفلسطيني بشكل طيب في حدود إمكانياته وحافظ لاعبوه على شباكهم نظيفة حتى الدقيقة قبل الأخيرة التي شهدت هدف المنتخب القطري الوحيد عن طريق مؤيد حسن
وحصد المنتخب القطري بهذا الفوز نقاطه الثلاث الأولى في المجموعة الأولى قبل لقائه الصعب مع نظيره السعودي يوم الثلاثاء المقبل.
وشهدت المباراة في دقائقها الاولى افضلية واضحة للمنتخب القطري الذي سعى إلى التهديف منذ البداية وخلق ضغطا متواصلا على دفاع المنافس غير ان التجانس بين اللاعبين كان مفقودا في اكثر من مناسبة
وعلى الجانب الآخر لجأ المنتخب الفلسطيني إلى الدفاع مع الاعتماد على الهجمات المرتدة وهو ما شكل تهديدا بالفعل على الحارس القطري سعود الخاطر.
وجاءت اخطر فرصة للمنتخب القطري في الدقيقة 38 اثر تمريرة من علي أسد لعادل احمد داخل منطقة الجزاء لينفرد بالحارس ولكنه لم يستثمر الكرة بالشكل الصحيح ليضيع الهدف الإفتتاحي للمباراة وتكرر الإخفاق مع عبد العزيز حاتم في الدقيقة 41.
وكاد اياد ابو غربود ان يعاقب لاعبي قطر على فرصهم الضائعة بهدف مباغت لفلسطين في الدقيقة 42 اثر انفراده بالحارس سعود الخاطر غير ان تصويبته مرت فوق العارضة بقليل ليفوت على منتخب بلاده فرصة انهاء الشوط الأول متقدما في النتيجة.
وفي الشوط الثاني ظهرت خطورة المنتخب الفلسطيني مع تطور أدائه الهجومي وكاد أن يحرز الهدف الأول في الدقيقة 50 لولا تألق الخاطر الذي أنقذ الموقف وتصدى لضربة رأس قوية، ورد عادل احمد بهجمة مرتدة لقطر في الدقيقة 59 غير ان كرته اصطدمت بالشباك الجانبية واهدر هدفا محققا.
وتواصل اخفاق المنتخب القطري بسبب غياب الحلول الفردية والجماعية بمرور الوقت ويحسب للمنتخب الفلسطيني التغطية الدفاعية المحكمة في المنطقة والنجاح في التصدي لجميع الهجمات القطرية مما دفع لاعبي قطر إلى التصويب من خارج المنطقة وكادت احدى الكرات التي صوبها مراد ناجي في الدقيقة 75 ان تأتي بالجديد.
وفي الدقيقة 83 اهدر مراد اسماعيل لاعب المنتخب الفلسطيني فرصة ذهبية لتسجيل هدف ثمين اثر تجاوزه لمدافعي المنتخب القطري لينفرد بالمرمى ولكنه سدد الكرة برعونة ليطيح بها فوق العارضة.
في الدقيقة قبل الأخيرة اقتنص مؤيد حسن كرة عرضية ونجح في تسجيل هدف المباراة الوحيد ليمنح فريقه فوزا مهما واستفادفي تسجيل الهدف من اخفاق فلسطيني واضح في التغطية ليجني بذلك اول ثلاث نقاط له في البطولة.

iNewsArabia.com > سياسة >