محاضرة للارتقاء بمستوى الأداء في العمل لموظفي القوى العاملة بظفار

نظمت وزارة القوى العاملة ممثلة بالمديرية العامة للقوى العاملة بمحافظة ظفار بالمديرية محاضرة بعنوان ابدأ بنفسكِ للارتقاء بمؤسستك حيث ألقاها المحاضر حامد بن محمد العمري، وذلك بحضور عدد من مديري ورؤساء الأقسام وموظفي المديرية تطرق المحاضر إلى عدد من المحاور المهمة التي يجب على كل موظف أن يلتزم بها أثناء عمله من أجل النهوض بالمؤسسة التي ينتمي إليها ويرقى بمستوى الأداء في العمل، وبدأ حديثه عن الأمانة وأهميتها في أداء ونجاح أي موظف لعمله والارتقاء بمؤسسته إلى أفضل المستويات، فيجب عدم الخلط بين المال الحلال والحرام أثناء العمل الأمر الذي يؤدي إلى اختلال الأمانة، ويجب المحافظة على المال العام وعدم النيل منه أو المساس به بأي حال من الأحوال. ركز المحاضر على ضرورة مراقبة الموظف لنفسه في أداء العمل والاستشعار بالمراقبة الذاتية وليس الخوف الذي يكون سببه المسؤول والمدير؛ لأنه عندما يستشعر الموظف الخوف من الله فإنه سيسلك الطريق المستقيم في كافة أعماله التي يؤديها لإرضاء الله سبحانه وتعالى، كما أشار خلال محاضرته إلى أهمية العمل الذي يقوم به موظفو القوى العاملة لخدمة الكثير من مصالح الناس، وبالتالي يجب أن يحرص كل موظف على أداء عمله بكل أمانة وصدق بعيداً عن الغش والتحايل والابتعاد عن الرشاوي وكل ما يسيء للمؤسسة التي يعمل بها أو يشوه سمعة الموظف في أي موقع كان من مواقع العمل، والعمل على تنفيذ القوانين، وتطبيق الإجراءات بشكلٍ متساوٍ مع كل الفئات دون محاباة أو مجاملة لشخص أو لفئة معينة على حساب فئة أو أشخاص آخرين. كما تطرق المحاضر إلى ضرورة التطور الذاتي للموظف وضرورة الابتكار للطرق والحلول المفيدة للعمل في المؤسسة التي ينتمي إليها بما يحقق الرقي لنفسه وللمؤسسة، وقدم المحاضر أيضاً كلمة إلى الحضور بنبذ الشحناء والخلافات بين الموظفين، وعدم نقل المشاكل الشخصية أو الأسرية إلى العمل؛ لأن ذلك يؤثر على أداء الموظف ومن ثم ينعكس سلباً على صورة المؤسسة وإنتاجها، كما تطرق إلى ضرورة أداء الحقوق للموظف، وإلحاقه بالدورات التدريبية، وتأهيله وتعليمه بما يتوافق مع طبيعة العمل الذي يقوم به حتى يستطيع تأدية الأعمال بكل أمانة، واقتدار، وعلى أحقية الموظف في اتباع الطرق القانونية والشرعية في المطالبة بالحقوق التي يسعى إليها دون أن يشهر بأحد أو يسيء إلى أي مسؤول، لذلك ستنجح المؤسسة؛ لان الموظفين فيها أدركوا أهمية الأمانة، وأدركوا ولاءهم للمؤسسة واستشعروا أهمية الأعمال التي يقومون بها تجاه المجتمع إرضاء لله سبحانه وتعالى.

iNewsArabia.com > سياسة >