مسيرة لسيارات الإسعاف بالقطاع

مصدر:
GMT 18:38 9/7/2015

غزة-الأناضول -: نظّمت وزارة الصحة في قطاع غزة، أمس ، مسيرة لسيارات الإسعاف، في الذكرى الأولى للحرب الأخيرة التي شنتها إسرائيل صيف العام الماضي.
وجابت سيارات الإسعاف شوارع مدينة غزة، قبل أن تستقر في مستشفى الشفاء، أكبر مشافي القطاع. واتهم الطبيب نصر التتر، مدير مستشفى الشفاء ، إسرائيل باستهداف المراكز الصحية والمستشفيات في الحرب.
وقال في كلمة ألقاها:«نحيي الذكرى السنوية الأولى للحرب، ونحن في مرحلة صعبة من الحصار، يجب على أحرار العالم أن يتبنوا سياسة واضحة من شأنها أن تضغط على الاحتلال الإسرائيلي لإنهاء الحصار المستمر للعام التاسع على التوالي».
ووافق السابع من يوليو الذكرى الأولى للحرب الإسرائيلية التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة، وانتهت في 26 أغسطس 2014، وأطلقت عليها عملية «الجرف الصامد»، فيما أطلقت عليها حركة «حماس»، اسم «العصف المأكول». أدت الحرب الإسرائيلية إلى مقتل أكثر من ألفي فلسطيني، وإصابة نحو 11 ألفاً آخرين، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.
وأفادت بيانات رسمية إسرائيلية مقتل 68 عسكريًا، و4 مدنيين، إضافة إلى عامل أجنبي واحد، وإصابة 2522 إسرائيليًا، بينهم 740 عسكريًا، خلال الحرب الأخيرة.

iNewsArabia.com > سياسة >