من أجل تجديد ولايته .. مصدر مطلع : المالكي سيزور اربيل للقاء مسعود البرزاني !

بغداد/ شبكة أخبار العراق – أفاد مصدر سياسي مطلع ان دولة رئيس الوزراء نوري المالكي وبعد المناوشات الكلامية والخلافات الكبيرة والكثيرة مع الكورد طوال سنة كاملة سيزور اربيل للقاء رئيس إقليم كوردستان العراق مسعود البرزاني . وأوضح المصدر الذي رفض الكشف عن أسمه اليوم الأحد ، ان ” المالكي سيزور اربيل خلال الأسابيع القادمة للتباحث مع البرزاني حول المشاكل العالقة مع كوردستان منها مسالة الشركات النفطية إضافة مسالة الاعتصامات والتظاهرات في المنطقة الغربية” . وكانت حكومة بغداد المركزية، اصطدمت مع حكومة إقليم كردستان بشأن الصفقات النفطية التي تبرمها مع الشركات الأجنبية، إذ تحاول بغداد فرض سيطرتها على تلك العقود، وقد سبق أن حيث حذر المسؤولون العراقيون الشركة الروسية بضرورة إلغاء عقودها أو سحب عقدها مع الحكومة المركزية في حقل بدرة النفطي بمحافظة واسط.وتعد التعاقدات النفطية لحكومة إقليم كردستان واحدة من الملفات الخلافية العالقة دون حل بين أربيل وبغداد، إذ ترفض الأخيرة الاعتراف بها، فيما تدافع أربيل عن شرعية عقودها وتقول أنها تتم على وفق الدستور العراقي.وكانت بغداد وجهت منذ مطلع العام الحالي إنذارات إلى عدد من الشركات النفطية التي تتعاقد مع إقليم كردستان العراق، منها شركة اكسون موبيل الأميركية وغيرها من الشركات، إلا أنها لم تحقق أي نتيجة في إقناع هذه الشركات في إلغاء عقودها مع الإقليم، بل قررت تلك الشركات ترك عقودها مع بغداد والذهاب إلى الإقليم.وبسبب الشروط المغرية لكردستان، تمكنت من اجتذاب اغلب الشركات النفطية الكبيرة عالميا باستثناء “BP” وشل، فيما وقعت اكسون موبيل، وشيفرون، وغاز بروم وتوتال عقودا مع الإقليم.

iNewsArabia.com > سياسة > شبكة أخبار العراق | سياسة