نعم اغتصبوني تبا لرجولتكم

نعم اغتصبوني تبا لرجولتكم

حنان المشهداني

قبل ايام افرج الجلاد عني بعد سنوات عجاف من السجن الظالم في معتقلات الخزي والعار الصفوجية ، والتهمة هي اربعة ارهاب او اربعة سنة كما يحلو لزميلات المعتقل ان يطلق علي قانون المالكي سيء الصيت والسمعة والاخلاق ، نعم عرفوا ان اسمي الحقيقي حنان المشهداني وليس هبة الشمري ، نعم عرفوا اني دكتورة ولست صحفية ، ولكنهم لم يعرفوا باني ساعود بعد سنوات السجن لاشرح للناس ماذا يحدث في سجون المالكي وعصاباته الصفوية ، سانشر لكم مذكرات السجن وساسرد لكم يا رجال العراق والعرب من الاهوال والاخبار التي ستجعلكم تشعرون بالعار والخزي ، ولن اقفل باب غرفتي واندب حظي ، واقوم بالحداد علي عذريتي وانا ابنة بيوت العراق من الشمال الي الجنوب ، نعم اغتصبوني مرات ومرات وركلوني وضربوني وشتموا رجال العراق وشرفكم وبصقوا على شواربكم ، لكنني لن اسكت وسانشر الغسيل المتسخ والعفن للمالكي وكلابه ، لست ممن يبيع قصته للفضائيات التي كانت ومازالت تتربح من جرحنا ، سانشر كل شيء عبر مدونتي البسيطة المجانية ومدحبا بالسجن مرة اخري من اجل العراق ومن اجل شعب العراق ، وتبا لرجولتكم

iNewsArabia.com > رأي > شبكة أخبار العرق | رأي
نعم اغتصبوني تبا لرجولتكم,