إنها الأمانة يا وزارة التعليم!!.. - د. خيرية السقاف

في صالة المطار جلس إلى جواري طفل نابه ذكي، لا أحسب أنه تجاوز العقد الثاني من عمره إلا بعام، أو اثنين، يتحدث بطلاقة، بيده كتاب قصص لا جهاز هاتف، ارتفع صوت الأذان، وانتهى فصليت على النبي عليه الصلاة والسلام، ووجدته قد أشرع في التهام صفحات كتابه، تطفَّلتُ عليه متسائلة لمَ لا يصلي على النبي بعد سماعه لخاتمة
iNewsArabia.com > سياسة > الجزيرة | سياسة